عاجل

البث المباشر

مصر.. استقرار الجنيه والدولار يتراجع والتجار يترقبون

المصدر: القاهرة – خالد حسني

عاد الهدوء إلى سوق الصرف بمصر، بعد أيام من الصعود المستمر لسعر صرف الدولار مقابل الجنيه، وسط حالة من الترقب الحذر للتجار والمضاربين على العملة الخضراء.

وقال متعاملون بسوق الصرف في مصر، إن الأوضاع شبه مستقرة خلال الأسبوع الجاري، مع تراجع معدلات الطلب على العملة الصعبة، ما ساهم في زيادة حالة الاستقرار واختفاء شبه تدريجي لعمليات المضاربة التي تسببت في رفع سعر الدولار بنسب قياسية أمام الجنيه المصري خلال الفترات الماضية.

اليوم، وللمرة الخامسة على التوالي، ثبت البن المركزي المصري سعر صرف الجنيه، في العطاء الدولاري للبنوك، ليستقر سعر البيع للجمهور عند 803 قروش، بعد خفض الجنيه بقيمة 20 قرشا للدولار، في عطاءات سابقة خلال الشهر الجاري.

وبلغ سعر بيع البنك المركزي خلال العطاء للبنوك اليوم نحو 793 قرشا، ويرتفع السعر في البنوك بنحو 10 قروش لسعر البيع للعملاء، في عطاء تبلغ قيمته نحو 40 مليون دولار.

وفي شركات الصرافة والسوق السوداء استقر سعر صرف الدولار عند مستوى 8.30 جنيه، وذلك منذ عدة أيام خلال الأسبوع الجاري.

خفض جديد

وتشير التوقعات إلى عدم قيام البنك المركزي المصري بخفض قيمة الجنيه مرة أخرى خلال الفترة الحالية، والتي تعد فترة انتقالية ومرحلة تسليم وتسلم رئاسة البنك المركزي المصري، استعداداً لتولي طارق عامر منصب محافظ البنك المركزي المصري الجديد، في 27 نوفمبر المقبل.

وأصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، الأسبوع الماضي، قراراً جمهورياً بتعيين طارق عامر، محافظًا للبنك المركزي المصري، لمدة 4 سنوات، بعد انتهاء فترة هشام رامز، رسمياً.

وقال إسلام محمود، مدير تنفيذي بإحدى شركات الصرافة بالقاهرة، إن هناك استقرارا نسبيا في سوق الصرف الموازي، حيث يترقب الجميع القرارات المتوقع أن يصدرها محافظ البنك المركزي المصري الجديد طارق عامر، والتي من المتوقع أن تطيح بكبار التجار وتوقف عمليات المضاربة على العملة الصعبة.

وأوضح أن السوق السوداء للصرف تتطلب إجراءات جديدة، أهمها قيام البنك المركزي المصري بطرح عطاء استثنائي جديد بقيمة تتجاوز الـ500 مليون دولار، وقد تصل إلى مليار دولار، وهو المتوقع خلال الفترة القادمة، وذلك لتلبية الطلب على العملة الصعبة وتسهيل خروج السلع من الموانئ المصرية.

هذا إلى جانب تلبية طلبات الاستيراد، وزيادة وتفعيل أدوات الرقابة على الأسواق المحلية لضبط التجار ووقف المضاربات على العملة الصعبة في السوق السوداء.

إعلانات