عاجل

البث المباشر

قرار رفع الفائدة يضاعف الخسائر الأسبوعية لبورصة مصر

المصدر: القاهرة – خالد حسني

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية بنحو جماعي خلال تعاملات الأسبوع، وخسر رأسمالها السوقي للأسهم المقيدة نحو 6.4 مليار جنيه، متأثراً بقرار المركزي المصري برفع أسعار الفائدة.

وقرر البنك المركزي المصري، الخميس الماضي، رفع أسعار الفائدة الرئيسية بواقع 100 نقطة أساس، في خطوة بررها "المركزي" بأنها في إطار محاولات السيطرة على التضخم الذي لامس مستويات قياسية.

وسيطر الاتجاه البيعي على غالبية جلسات الأسبوع، وتصدرت المؤسسات والصناديق موجة البيع، فيما كان أداء الأفراد متبايناً، وسط انتشار حالة من القلق والترقب من اتجاه المؤشرات نحو خسائر حادة.

ووفقاً لبيانات البورصة المصرية، خسر رأس المال السوقي نحو 6.44 مليار جنيه، خلال الأسبوع، ليغلق عند نحو 392.66 مليار جنيه، مقارنة بنحو 399.11 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الأسبوع السابق.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية "إيجي إكس 30" خلال تعاملات الأسبوع الجاري بنسبة 2.25% تعادل 167 نقطة، لينهي تعاملات الأسبوع عند مستوى 7253 نقطة مقابل نحو 7420 نقطة بنهاية تعاملات الأسبوع السابق.

وانخفض مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" بنسبة 3.4% تعادل نحو 12 نقطة، بعدما أنهى تعاملات الأسبوع الجاري عند مستوى 348 نقطة، مقابل نحو 360 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع السابق.

وامتدت الخسائر لتشمل المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" والذي تراجع بنسبة 2.57% تُعادل نحو 19 نقطة عند مستوى 746 نقطة، مقابل نحو 651 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع السابق.

واتجهت تعاملات المصريين والعرب على الأسهم للبيع خلال الأسبوع، بينما اتجهت تعاملات الأجانب للشراء.

واستحوذ المصريون على 78.5% من التعاملات، والأجانب 14.9%، والعرب 6.5%. وبلغت حصة الأفراد خلال تعاملات الأسبوع 39.9%، فيما استحوذت المؤسسات على 60%.

إعلانات