هجوم اسطنبول يهوي بأسهم الخطوط الجوية التركية

نشر في: آخر تحديث:

هبطت أسهم الخطوط الجوية التركية وشركة لإدارة المطارات اليوم الأربعاء، بعد أن هاجم انتحاريون مطار أتاتورك في اسطنبول وقتلوا 36 شخصاً، فيما تماسكت الليرة والمؤشر الرئيسي للبورصة.

وفتح ثلاثة انتحاريون النار قبل أن يفجروا أنفسهم في المطار الدولي الرئيسي في اسطنبول، مساء أمس الثلاثاء، وهو ما أسفر عن مقتل وإصابة نحو 150 شخصاً في أحدث سلسلة من الهجمات التفجيرية في أكبر مدينة بالبلاد هذا العام.

وانخفضت أسهم الخطوط الجوية التركية 2.2% بحلول الساعة 07:13 بتوقيت غرينتش بعد أن هبطت 3.2% عند الافتتاح، في حين هوت أسهم تاف للمطارات التي تدير مطار أتاتورك في الجزء الأوروبي من المدينة بنحو 4%.

ونزلت أسهم بيغاسوس للطيران المنخفض التكلفة والتي تنظم رحلات عبر المطار في الجانب الآسيوي من المدينة، بأكثر من 1% في التعاملات الصباحية.

ولم يسجل المؤشر الرئيسي تغيرا يذكر متخلفا بذلك عن نظرائه في الأسواق الناشئة، في حين واصلت الليرة التركية تماسكها بعد تطبيع العلاقات مع إسرائيل وروسيا بما أدى إلى تحسن المعنويات.

وبلغ سعر تداول العملة المحلية 2.8914 ليرة للدولار، مقابل 2.9156 ليرة أمس الثلاثاء.