سوق أبوظبي: مشتريات الأجانب والمؤسسات نمت 71% بـ8 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

سجل الاستثمار الأجنبي والمؤسسي في سوق أبوظبي للأوراق المالية صافي شراء خلال الأشهر الـ 8 الأولى من العام الحالي بقيمة 7.2 مليار درهم، مقارنة بـ 4.2 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

ونما صافي الشراء الأجنبي والمؤسسي في سوق أبوظبي بنسبة 71.5% في الأشهر الـ 8 على الرغم من تقلب أوضاع الأسواق المالية في المنطقة، الأمر الذي يعكس جاذبية الاستثمار في أسهم السوق الذي لا يزال واحداً من أكثر الأسواق جاذبية في المنطقة، حسب محللين ماليين، وفقاً لما ورد في صحيفة "الاتحاد".

وحسب إحصاءات السوق، فإن مشتريات المستثمرين الأجانب شكلت نحو 51% من إجمالي تداولات سوق العاصمة خلال الفترة من يناير إلى أغسطس والبالغة 34.8 مليار درهم، إذ بلغت قيمتها 17.7 مليار درهم، مقابل مبيعات بقيمة 14.7 مليار درهم، ليصل بذلك صافي الشراء الأجنبي إلى 3 مليارات درهم.

وحقق المستثمرون الأجانب غير العرب صافي شراء خلال الأشهر الثمانية بقيمة 3.5 مليار درهم أعلى من صافي الشراء المسجل في الفترة ذاتها من العام الماضي والبالغ 2.8 مليار درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 12.5 مليار درهم من شراء 3.4 مليار سهم، مقابل مبيعات بقيمة 8.9 مليار درهم من بيع 2.7 مليار سهم.

وفي المقابل، حقق المستثمرون العرب في سوق أبوظبي صافي بيع خلال الأشهر الثمانية بقيمة 240.3 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 3.2 مليار درهم من شراء 3.9 مليار سهم، مقابل مبيعات بقيمة 3.5 مليار درهم من بيع 4 مليارات سهم، في حين حقق المستثمرون الخليجيون صافي بيع بقيمة 229.3 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة ملياري درهم من شراء 1.1 مليار سهم، مقابل مبيعات بقيمة 2.2 مليار درهم من بيع 1.3 مليار سهم.

وفي سياق متصل، حقق المستثمرون المحليون صافي بيع توازي قيمة صافي الشراء الأجنبي خلال الأشهر الـ 8 بقيمة 3 مليارات درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 17 مليار درهم من شراء 11.9 مليار سهم، مقابل مبيعات بقيمة 20 مليار درهم من بيع 12 مليار سهم.

وخلال جلسة الخميس الماضي، الجلسة الوحيدة خلال تعاملات الأسبوع الماضي عقب انتهاء إجازة عيد الأضحى، حقق الاستثمار الأجنبي صافي شراء بقيمة 13.2 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 218.7 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 205.5 مليون درهم.