"هيرميس" تنضم لمؤشر "FTSE4GOOD" للأسواق الناشئة

نشر في: آخر تحديث:

أدرج مؤشر FTSE4GOOD المجموعة المالية "هيرميس" كعضو مؤسس، على مؤشر الاستدامة للأسواق الناشئة الجديد الذي تم إطلاقه أواخر العام 2016، لقياس جهود والتزام الشركات المدرجة بتبني الممارسات العالمية في مجالات الحوكمة وحماية البيئة وتنمية المجتمع.

وتعد المجموعة المالية "هيرميس" واحدة من بين 6 شركات إقليمية يشملها المؤشر، نظراً للتقدم الذي أحرزته في دمج ممارسات الاستدامة بمختلف الأعمال والأنشطة التشغيلية.

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية "هيرميس"، كريم عوض، إن الشركة "على قناعة تامة بأن تعظيم العائد الاستثماري للمساهمين لا ينبغي أن يأتي على حساب البيئة والمجتمعات التي نعمل فيها، وأن تلك القناعة تتبلور في إضافة المسؤولية العامة كمحور أساسي من المحاور الستة التي تقوم عليها استراتيجية المجموعة المالية "هيرميس" باعتبارها أحد المقاييس الرئيسية لأداء الشركة".

وأضاف أن إدراج "هيرميس" على مؤشر الاستدامة العالمي الجديد، يعد "شهادة تؤكد أننا نسير في الطريق الصحيح"، وأوضح أن الشركة عازمة على الاستمرار في نشر ثقافة الاستدامة سواء داخلياً أو خارجياً من أجل ترسيخ مكانتها ضمن الشركات الرائدة في مجالات الحوكمة والمسؤولية الاجتماعية والبيئية على مستوى الأسواق التي تعمل بها.

تجدر الإشارة إلى أن مؤشر FTSE4GOOD يشمل ما يزيد على 300 معيار لقياس أداء الشركات المدرجة في تبني 14 قضية رئيسية، بما في ذلك التغير المناخي وترشيد استهلاك المياه وحقوق الإنسان والتنمية المجتمعية ومعايير العمل والصحة والسلامة المهنية، وكذلك قواعد الحوكمة التي تعتبرها الشركة من المجالات الحيوية لضمان تطبيق عملياتها بشفافية.

وقد يعد انضمام الشركة لمؤشر FTSE4GOOD بمثابة ضمانة للمستثمرين على التزام "هيرميس" بتطبيق أعلى معايير الاستدامة في جميع قطاعات الشركة، وعملياتها التشغيلية وممارساتها الداخلية.

وقالت هناء حلمي، رئيسة قطاع المسؤولية الاجتماعية بالمجموعة المالية "هيرميس"، إن الشركة "تتبنى نموذج أعمال يدمج معايير الحوكمة والاستدامة البيئية والمجتمعية ضمن مؤشرات الأداء التشغيلي"، مشيرة إلى أن المبادرات والمشروعات التي ترعاها مؤسسة المجموعة المالية "هيرميس" للتنمية الاجتماعية تعد أمثلة حية على ذلك.

ولفتت إلى أن حرص الشركة على تبني ونشر ممارسات الاستدامة، كان له أثر ملحوظ في الاستثمارات الجديدة لجهة نشاطات التمويل متناهي الصغر والتأجير التمويلي للشركات الصغيرة والمتوسطة، تحت مظلة شركة "المجموعة المالية فاينانس"، وكذلك مشروعات الطاقة المتجددة من خلال قطاع الاستثمار المباشر.