الذهب يستقر قبيل قرار الفيدرالي بشأن أسعار الفائدة

نشر في: آخر تحديث:

تراجع الذهب من أعلى مستوياته فيما يزيد عن أسبوع مع صعود الدولار قبيل قرار الفيدرالي بشأن أسعار الفائدة، والذي يتوقع أن يظهر توجهات السياسة النقدية هذا العام.

ويتأثر الذهب بشدة بأسعار الفائدة وبصفة خاصة في الولايات المتحدة، حيث يؤدي ارتفاع الفائدة إلى زيادة تكلفة حيازة الأصول التي لا تدر فائدة ويعزز الدولار المقوم به الذهب.

ومن المتوقع أن يبقي المركزي الأميركي على أسعار الفائدة بدون تغيير في أول قرار له يتعلق بالسياسة النقدية منذ تولي الرئيس دونالد ترمب مهام منصبه حيث ينتظر المركزي مزيداً من الوضوح بشأن السياسة الاقتصادية للرئيس الجديد.

وانخفض الذهب في السوق الفورية قليلا إلى 1210.61 دولار للأونصة الساعة 11:20 بتوقيت غرينتش بعدما بلغ 1215.31 دولار في الجلسة السابقة.

واستقرت العقود الآجلة للذهب في الولايات المتحدة عند 1212.30 دولار للأونصة.

وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة عملات 0.3 % اليوم.

وارتفعت الفضة 0.3 % إلى 17.58 دولار للأونصة بعدما لامست أعلى مستوياتها في أكثر من 11 أسبوعا عند 17.61 دولار.

وبلغ البلاتين 995 دولارا للأونصة بينما صعد البلاديوم لأعلى مستوياته في أسبوع عند 760 دولارا للأونصة.