مضاربات قوية ترفع دولار السوق السوداء لـ17 جنيهاً بمصر

نشر في: آخر تحديث:

أعلن البنك المركزي المصري، أن سعر صرف الدولار ارتفع بشكل طفيف مقابل الجنيه المصري، خلال تعاملات البنوك أمس، وإن ظل عند مستوى 15.87 جنيهاً.

وفيما شهد سعر الدولار استقراراً في السوق الرسمي خلال تعاملات الأسبوع الجاري، تسببت مضاربات وعنيفة في اشتعال السوق السوداء للصرف وعودة تجارة العملة للعمل من جديد.

ووفقاً لمتعاملين في سوق الصرف، فإن سعر صرف الدولار ارتفع من نحو 16.40 جنيهاً في تعاملات أمس ليسجل في السوق السوداء نحو 17 جنيهاً في تعاملات اليوم.

وتحول غالبية تجار السوق السوداء إلى مشترين فقط للعملة الصعبة، فيما يرفضون البيع بأي سعر تحسباً لارتفاعات كبيرة في سعر صرف الدولار خلال الأيام المقبلة.

وقالوا إن الطلب على العملة الأميركية ارتفع بنسب كبيرة بعد التصريحات الأخيرة لمحافظ البنك المركزي المصري، طارق عامر، والتي تشير إلى عودة الاستقرار وبالتالي إمكانية فتح باب الاستيراد من جديد خلال الفترة المقبلة، ما تسبب في زيادة طلب شركات الاستيراد على الدولار.

يأتي ذلك بعد أن شهد سعر صرف الدولار موجه من الهبوط مقابل الجنيه المصري بداية من الأسبوع قبل الماضي، حيث بلغ سعر شراء الدولار في البنك الأهلي المصري نحو 15.70 جنيهاً، والبيع عند مستوى 15.75 جنيه، وفي بنك مصر بلغ سعر شراء الدولار نحو 15.76 جنيه و15.72 جنيهاً للبيع.

وبلغ سعر شراء الدولار في بنك القاهرة 15.70 جنيهاً و15.78 جنيهاً للبيع، وفي البنك العربي الأفريقي الدولي، بلغ سعر شراء الدولار الشراء 15.74 جنيها و15.84 جنيهاً للبيع، وفي البنك التجاري الدولي بلغ سعر شراء الدولار للشراء 15.70 جنيهاً و 15.80 جنيهاً للبيع.

وفي بنك البركة، بلغ سعر شراء الدولار نحو 15.77 جنيهاً و15.88 جنيهاً للبيع، وفي مصرف أبوظبي الإسلامي بلغ سعر شراء الدولار نحو ١٥.٩٠جنيهاً و16 جنيهاً للبيع.

في سياق متصل، واصلت أسعار الفائدة على أذون الخزانة التى طرحها البنك المركزي أمس، ارتفاعها بنسب طفيفة، حيث ارتفع متوسط العائد على الطرح البالغ نحو 5.7 مليار جنيه لأجل 91 يوماً بنسبة 0.6% مقارنةً بآخر طرح لنفس الأجل الأسبوع الماضي، ليسجل 19.094% .