مؤسسات مالية كبرى تسعى لنقل أعمالها من لندن إلى أوروبا

نشر في: آخر تحديث:

مع اقتراب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بدأت البنوك الأجنبية العالمية، التي تتخذ من لندن مقرا لأعمالها في أوروبا، تسعى إلى نقل أعمالها إلى عواصم أوروبية أخرى مثل فرانكفورت وأمستردام.

فقد قررت مجموعة Sumitomo Mitsui المالية، والتي تعتبر ثاني أكبر مؤسسة مالية في اليابان، تأسيس وحدات لها في فرانكفورت، بانتظار الحصول على الموافقات التنظيمية اللازمة، وذلك لتفادي تعطل أعمالها عقب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

قرار مجموعة Sumitomo Mitsui يأتي بعد أن اختارت شركات يابانية أخرى منها Nomura Holdings ومجموعة Daiwa Securities فرانكفورت مقرا جديدا لها، وهو أيضا ما تتجه Morgan Stanley
إلى فعله.

هذا وقد بدأت كل من مجموعة Mitsubishi UFJ ومجموعة Mizuho المالية، واللتان تشكلان أكبر المؤسسات المالية اليابانية، بتأسيس تواجدٍ لأعمالهما في مدينة أمستردام الهولندية.