صاروخ كوريا ينتشل الذهب من أكبر خسارة ليوم واحد

نشر في: آخر تحديث:

تعافت أسعار الذهب من أدنى مستوياتها في 7 أسابيع بعد أن أطلقت كوريا الشمالية صاروخا سقط في المياه الإقليمية لليابان لتزداد التوترات الجيوسياسية وجاذبية المعدن النفيس كأداة للاستثمار الآمن.

وقالت كوريا الشمالية إنها أجرت تجربة ناجحة لإطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات قبل أيام من موعد اجتماع لزعماء مجموعة العشرين لمناقشة خطوات لكبح برامج بيونغيانغ النووية والصاروخية.

وينظر إلى الذهب على أنه مخزن للقيمة وبالتالي فإنه أداة للاستثمار الآمن في أوقات الضبابية الاقتصادية والسياسية التي يميل فيها المستثمرون إلى بيع الأصول العالية المخاطر مثل الأسهم.

وأنهى سعر الذهب للبيع الفوري جلسة التداول مرتفعا 0.26 بالمئة إلى 1223.60 دولار للاوقية بينما صعدت العقود الأميركية للذهب تسليم أغسطس أب 0.3 بالمئة إلى 1223 دولارا للأوقية.

وقال ينس بيدرسن كبير المحللين في بنك دانسكي "السوق تتحول إلى الذهب بسبب الصراع في كوريا الشمالية... لكن السوق لا تتحسب لمزيد من التدهور في العلاقات لأن هذا الصراع مستمرة منذ وقت".

وكان المعدن الاصفر هبط 1.7 بالمئة في جلسة الاثنين مسجلا أكبر خسائره ليوم واحد منذ نوفمبر وأدنى مستوى له منذ الحادي عشر من مايو.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى تراجع سعر الفضة في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 16.07 دولار للأوقية بعد أن لامس أدنى مستوى له منذ التاسع من مايو أيار عند 16.01 دولار.

وصعد البلاتين 1.2 بالمئة إلى 912 دولارا للأوقية بعد أن تراجع الاثنين عن مستوى 900 دولار للمرة الأولى منذ العاشر من مايو. وارتفع البلاديوم حوالي 1 بالمئة إلى 851.50 دولار للأوقية.

والبلاديوم، الذي يستخدم بشكل رئيسي لخفض انبعاثات العادم في السيارات التي تعمل بالديزل، هو المعدن النفيس الأفضل أداء منذ بداية العام.