مستثمرون يخسرون نصف مليار دولار بسبب رهان ضد تيسلا

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت شركة التقنيات المالية "S3" أن مديري صناديق التحوط خسروا مجتمعين 670 مليون دولار في يوم واحد، بسبب رهان خاسر ضد شركة "تيسلا"، حيث باع مستثمرون أسهمهم في الشركة قبل فترة قصيرة من ارتفاع تلك الأسهم بمقدار 6% عند افتتاح تداولات الخميس الماضي، بحسب ما نقلته صحيفة "الخليج".

ويعتبر سهم "تيسلا" أكبر الأسهم الأميركية من حيث الحيازة على المكشوف، والتي تعني عدد الأسهم المحفوظة بغرض تحقيق فوائد من بيعها بعد هبوط قيمة السهم، إذ تبلغ قيمة أسهم الشركة في الحيازة على المكشوف 9.03 مليار دولار، بما يتخطى نظيرتها في شركة "AT&T" بنحو 2.4 مليار دولار. وقد ارتفع سهم "تيسلا" إلى 347.09 دولار في تداولات بعد منتصف يوم الخميس الماضي.

يأتي ذلك بعدما هبطت أنشطة البيع على المكشوف الخاصة بالشركة بـ 3.64 مليار دولار كخسائر سوقية في 2016، وفي النصف الأول من 2017.

وقال جيفري أوزبورن المحلل لدى "كووين" الاستشارية، إنهم تفاجؤوا بالتحرك السريع لأسهم "تيسلا" ومواصلة حالة الحذر من التداول فيها بعد ساعات من ذلك الارتفاع، وفقاً لـ "الخليج".