الريال يرتفع مع دخول الوديعة السعودية المركزي اليمني

نشر في: آخر تحديث:

سجل صرف الدولار مقابل الريال اليمني خلال الساعات الماضية تراجعاً ملحوظا بعد دخول الوديعة المالية السعودية البالغة قيمتها مليارا دولار إلى حسابات المصرف المركزي في مدينة عدن.

وتراوح سعر صرف الريال عند الساعة 9:00 بتوقيت غرينتش بين 420 و450 مقابل الدولار الواحد في صنعاء الخاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين وفي عدن ومناطق أخرى، بعدما كان تخطى عتبة الـ500 قبل الإعلان عن الوديعة السعودية.

ويذكر أن الدولار الأميركي كان يساوي 215 ريالاً قبل آذار/مارس 2015 .

ويسيطر المتمردون منذ أيلول/سبتمبر2014 على العاصمة صنعاء، ما دفع بالسلطة إلى نقل المصرف المركزي إلى المدينة الجنوبية.

وأقرت السلطة أنها تواجه صعوبات مالية كبيرة، محذرةً من أن الريال اليمني على وشك الانهيار.

وقررت المملكة السعودية الأربعاء إيداع ملياري دولار في المصرف المركزي اليمني، غداة مطالبة الحكومة اليمنية بمساعدات مالية عاجلة.

وقال المصرف المركزي مساء الأربعاء إنه "تلقى تأكيداً بإيداع ملياري دولار في حساباته الخارجية"، بحسب بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية المتحدثة.