بورصة مصر تلامس مستويات تاريخية في آخر أسبوع من فبراير

نشر في: آخر تحديث:

أنهت البورصة المصرية تعاملات الأسبوع الأخير من شهر فبراير الماضي على ارتفاعات ما بين طفيفة في المؤشر الرئيسي والمؤشر السبعيني، فيما سجلت قفزة قياسية في المؤشر الأوسع نطاقاً.

وخلال تعاملات الأسبوع سجلت مشتريات المستثمرين الأجانب أرقاماً قياسية بلغت نحو 450 مليون جنيه.

وسجلت مؤشرات البورصة المصرية خلال التعاملات قمماً تاريخية جديدة وصلت إلى مستوى 15700 نقطة، وسط سيولة مرتفعة كادت أن تلامس 4 مليارات جنيه.

ووفقاً لبيانات البورصة المصرية، ربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة نحو 8.8 مليار خلال تعاملات الأسبوع بنسبة ارتفاع تقترب من 1% بعدما صعد من مستوى 883.4 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي ليسجل نحو 892.2 مليار جنيه في إغلاق تعاملات أمس الخميس.

وعلى صعيد المؤشرات، ارتفع المؤشر الرئيسي "ايجي إكس 30" بنسبة 0.81% بعدما أضاف نحو 125 نقطة خلال تعاملات الأسبوع، مرتفعاً من مستوى 15318 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي لينهي جلسة أمس الخميس عند مستوى 15443 نقطة.

وبلغ حجم التداول على أسهم المؤشر الثلاثيني خلال الأسبوع، نحو 991.8 مليون سهم، بقيمة 6.9 مليار جنيه.

وتراجع سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بين اسهم المؤشر الرئيسي بنسبة 2.64% في أسبوع عند مستوى 77 جنيه، بقيمة تداول إجمالية تتجاوز نحو 682.13 مليون جنيه، وبحجم تداولات بلغ نحو 8.7 مليون سهم.

وصعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70"، بنسبة 0.58% مضيفاً نحو 5 نقاط بعدما ارتفع من مستوى 856 نقطة خلال إقفال جلسات الأسبوع الماضي ليسجل نحو 861 نقطة بنهاية تعاملات أمس الخميس.

وامتدت المكاسب إلى المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" والذي ارتفع بنسبة 2.88% مضيفاً نحو 59 نقطة بعدما ارتفع من مستوى 2047 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي ليسجل مستوى 2106 نقطة في إغلاق تعاملات أمس الخميس.

واتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو الشراء خلال تعاملات الأسبوع بصافي بلغ نحو 467.8 مليار جنيه، فيما اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين والعرب نحو البيع بصافي بلغ نحو 333.6 مليون جنيه و134.25 مليون جنيه على التوالي.