عملة إيران تهوي مجدداً وسط "التوتر النووي"

الريال تم تداوله اليوم بسعر 156.5 ألف ريال مقابل الدولار

نشر في: آخر تحديث:

واصلت عملة الريال الإيرانية هبوطها أمام الدولار الأميركي، اليوم الخميس، إثر إعلان طهران تقليصها التزاماتها بموجب الاتفاق النووي وكذلك عقب العقوبات الأميركية الجديدة على قطاع المعادن في إيران.

وأفادت وسائل إعلام إيرانية أن الريال تم تداوله اليوم الخميس بسعر 156.5 ألف ريال، مقابل الدولار الأميركي، كما تم تداول اليورو بـ 175.1 ألف ريال.

وذكرت مواقع غير رسمية لأسعار صرف العملات، أن سعر #الدولار الذي تم تداوله في سوق الصرف الحرة الخميس، يعني هبوطاً بنسبة 10% تقريبًا مقارنة بالأسبوع الماضي.

ويأتي هذا الانخفاض الجديد في قيمة العملة الإيرانية عقب ردود الأفعال الدولية على إعلان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، رسمياً، تقليص التزامات إيران النووية، أمس الأربعاء.

يذكر أنه يوم السبت الماضي، قفزت قيمة الدولار الأميركي عقب تشديد العقوبات على #إيران، والتي شملت حظر التعامل بالدولار وحظر صادرات البتروكيماويات، وبلغت عتبة 150 ألف ريال إيراني، مقابل الدولار الواحد.

وفقد #الريال_الإيراني ثلثي قيمته خلال العام الماضي لأسباب مختلفة، بما في ذلك انسحاب الولايات المتحدة من #الاتفاق_النووي وإعادة جميع العقوبات ضد إيران، وكذلك تقلبات السوق وانسحاب المستثمرين، فضلاً عن الفساد المستشري.

وأحدثت العقوبات اضطرابات في السوق الإيرانية، حيث وصل سعر الدولار في السوق الحرة إلى حوالي 190 ألف ريال في شهر أكتوبر الماضي.

ويتوقع خبراء اقتصاديون أن تشهد العملة الإيرانية مزيداً من الانهيار، مع قرار إيران بالانسحاب الجزئي من الاتفاق النووي وتصاعد التوترات مع الولايات المتحدة وأوروبا، وكذلك فرض واشنطن عقوبات جديدة على قطاع المعادن الإيراني، .