بورصة مصر تعاود النزيف وتفقد 9.5 مليار جنيه في أسبوع

نشر في: آخر تحديث:

عادت البورصة المصرية مجدداً إلى المربع الأحمر مع تسجيل خسائر أسبوعية تقدر بنحو 9.5 مليار جنيه.

وشهدت جلسات تداول الأسبوع الجاري عمليات بيع عنيفة في إطار موجة جني أرباح بعد مكاسب جيدة حققتها الأسهم المدرجة خلال تعاملات الأسبوع الماضي.

ووفقاً لبيانات البورصة المصرية وخلال تعاملات الأسبوع الجاري، تراجع رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة بنسبة 1.25% خاسراً نحو 9.5 مليار جنيه بعدما انخفض إلى مستوى 750.2 مليار جنيه بنهاية تعاملات جلسة أمس الخميس، مقابل نحو 759.7 مليار جنيه في نهاية تعاملات الأسبوع الماضي.

وعلى صعيد المؤشرات، تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي إكس 30" بنسبة 0.96% عند مستوى 14043 نقطة في إغلاق تعاملات جلسة أمس الخميس، مقابل نحو 14180 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي فاقداً نحو 137 نقطة.

كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" بنهاية تعاملات الأسبوع الجاري بنسبة 0.49% فاقداً نحو 3 نقاط بعدما تراجع من مستوى 605 نقاط في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى مستوى 602 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الجاري.

وامتدت الخسائر إلى المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" الذي انخفض بنسبة 0.64% فاقداً نحو 10 نقاط بعدما تراجع إلى مستوى 1536 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الجاري مقابل نحو 1546 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.

وخلال تعاملات أمس الخميس فقط، سجل المستثمرون العرب صافي بيعي بنهاية تعاملات اليوم بلغ نحو 40.86 مليون جنيه.

وسجل العرب صافي بيعي على مدار تعاملات الأسبوع الجاري بلغ نحو 313.3 مليون جنيه.

لكن منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية تعاملات الأسبوع، سجل المتعاملون العرب سجلوا صافي شراء بلغ نحو 92.3 مليون جنيه.

كما اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين بنهاية جلسة الخميس، إلى البيع بصافي بلغ 40.81 مليون جنيه. فيما اتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب إلى الشراء بصافي بلغ 81.68 مليون جنيه.

واتجهت تعاملات المستثمرين الأفراد إلى البيع بالبورصة المصرية على مدار جلسات الأسبوع الجاري، ليسجلوا صافي بيعي بلغ 580.32 مليون جنيه بنسبة استحواذ تقجر بنحو 47.59% على تعاملات السوق، بينما اتجهت تعاملات المؤسسات والصناديق إلى الشراء ليسجلوا 580.32 مليون جنيه بنسبة استحواذ تقدر بنحو 52.41%.