نيكاي يلامس أعلى مستوى في 13 شهراً ونصف

نشر في: آخر تحديث:

بلغ المؤشر نيكاي الياباني أعلى مستوياته في أكثر من عام، اليوم الثلاثاء، بقيادة أسهم شركات المكونات الإلكترونية وتلك المرتبطة بأشباه الموصلات، وفي الوقت الذي تعزز فيه إقبال المستثمرين على الشركات المعتمدة على التصدير بفضل تراجع الين وإحراز تقدم في المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وصعد المؤشر نيكاي 1.4% إلى 23608.06 نقطة وهو أعلى مستوى منذ الخامس من أكتوبر تشرين الأول 2018، لكنه بعد ذلك تضرر جراء بعض عمليات البيع لجني الأرباح ليغلق عند 23373.32 نقطة مرتفعا بنسبة 0.4% خلال الجلسة.

وواصلت أسهم طوكيو المكاسب التي حققتها في التعاملات المبكرة، بعد أن قالت وزارة التجارة الصينية إن نائب رئيس الوزراء الصيني وكبير المفاوضين التجاريين ليو خه أجرى محادثة هاتفية مع نظرائه الأميركيين وإن الجانبين اتفقا على مواصلة الاتصالات بشأن المسائل المتبقية.

وشهدت الأسهم المرتبطة بالرقائق والمكونات الإلكترونية عمليات شراء في طوكيو اليوم.

وتقدم سهم أدفانتست كورب 3.6% وارتفع سهم طوكيو إلكترون 2.7%، بينما قفز سهم موراتا للتصنيع 4.6% وزاد سهم تي.دي.كيه كورب 3.7%.

وتراجع الين الياباني 0.3% إلى 109.205 مقابل الدولار اليوم، ليقدم الدعم لشركات التصدير، إذ إن هبوط الين يعزز أرباح الشركات في الخارج.

وارتفعت أسهم الشركات المعتمدة على التصدير، إذ صعد سهم سوني كورب 2.7% وأضاف سهم باناسونيك 1.4% بينما زاد سهم نيسان موتور 1.2 %.

وزاد سهم هيتاشي 0.9% بعد أن ذكرت صحيفة نيكي الاقتصادية اليومية أمس الاثنين أن الشركة اليابانية الكبيرة تقترب من إبرام اتفاق لبيع حصتها البالغة 51% في هيتاشي كيميكال إلى شوا دينكو في صفقة قد تبلغ قيمتها نحو 950 مليار ين (8.7 مليار دولار).

وارتفع سهم هيتاشي كيميكال 15.4%، فيما نزل سهم شوا دينكو 6%، ليحتل المركز السابع بين الأسهم الأكثر تداولاً على المنصة الرئيسية إذا بدا أن حجم الصفقة كبير للغاية بالنسبة لمجموعة الهندسة الكيمياوية.

وصعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.2% إلى 1705.71 نقطة.