أسوأ أداء فصلي لأسواق المال العالمية بـ 10 سنوات

نشر في: آخر تحديث:

تواجه أسواق المال العالمية أسوأ أداء فصلي منذ أكثر من 10 سنوات، مع تواصل تداعيات شاملة ناشئة عن مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وسجل مؤشر بورصة ميلانو خسائر بنسبة 28% بالربع الأول من 2020، فيما تعافى النشاط الصناعي الصيني في مارس، ليرتفع من أدنى مستوى له على الإطلاق.

وسبقت الصين العالم بمؤشرات التعافي الاقتصادي، كما نجحت بمؤشرات التعافي من كورونا، فيما بدأت الدول الأوروبية تأخذ حصتها من شراسة اشتداد تأثيرات الوباء.

وسجل مؤشر فوتسي في بورصة لندن خسائر بنسبة 26% بالربع الأول من 2020، كما تكبدت مؤشرات البورصات الآسيوية خسائر بنحو 20% بنفس الربع.

وفرض فيروس كورونا واقعاً جديداً بخصوص موضوع الخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبي "بريكست"، فيما جرى تأجيل الدورة الثانية من محادثات البريكست بسبب الفيروس.

وطالب حزب الليبراليين الديمقراطيين بتمديد الفترة الانتقالية المنتهية في 31 ديسمبر 2020 لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لكن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، قال إن موضوع البريكست انتهى تماما ولا نية لتغيير الجدول الزمني للخروج.

مؤشرات الأسواق بالربع الأول 2020

- توبيكس : - 18.49%

- شنغهاي المجمع : - 8.48%

- هانغ سانغ : -16.88%

- كوسبي : -20.16%

- إم إس سي آي آسيا باسيفيك : -19.92%

- فوتسي 100 : -25.81%

- كاك 40: -27.08%

- الداكس : - 25.71%

- فوتسي ميلانو : -28.02%