نيكاي عند أعلى مستوى في أكثر من 3 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

بلغت الأسهم اليابانية أعلى مستوى في أكثر من 3 شهور اليوم الثلاثاء إذ عززت الآمال بشأن تعافي الاقتصاد العالمي التوقعات بانتعاش أرباح الشركات، مع فتح المزيد من الدول للاقتصادات بشكل تدريجي بعد إجراءات العزل العام المرتبطة بفيروس كورونا.

وأغلق المؤشر نيكاي القياسي في بورصة طوكيو للأوراق المالية مرتفعا 1.19% إلى 22325.61 نقطة بعد أن ارتفع في وقت سابق لأعلى مستوى منذ 26 فبراير. وقادت أسهم الشركات الصناعية والتكنولوجية الصعود.

كما تلقت الأسهم اليابانية دفعة أيضا من مكاسب حققتها وول ستريت أمس، بعد أن أشارت بيانات التصنيع في الولايات المتحدة إلى أن أسوأ تراجع للقطاع والمرتبط بفيروس كورونا ربما يكون انتهى.

وصعد نيكاي نحو 36% من مستوى متدن بلغه في 16 مارس مع تراجع عدد الإصابات بفيروس كورونا في اليابان، مما شجع المسؤولين على رفع قيود إجراءات العزل العام والسماح لمزيد من شركات البيع بالتجزئة باستئناف العمليات.

لكن الحذر ما زال ينتاب بعض المستثمرين بسبب الضبابية الناجمة عن احتجاجات حاشدة في الولايات المتحدة ضد وحشية الشرطة والتوتر الدبلوماسي بين واشنطن وبكين بشأن الحريات المدنية في هونج كونج.

وتقدم 196 سهما على المؤشر نيكي مقابل تراجع 27 اليوم.

وكان سهم كونيكا مينولتا للطابعات وأدوات التصوير الطبي الرابح الأكبر بالنسبة المئوية على المؤشر نيكي إذ ارتفع 6.11% وتلاه سهم أساهي جروب هولدينجز لصناعة الجعة الذي صعد 5.52% وشركة توريد الآلات الصناعية آي.إتش.آي كورب التي ارتفع سهمها 5.47%.

وكان سهم شركة الأدوية داي-ايتشي سانكيو الذي انخفض 4.38% الخاسر الأكبر بالنسبة المئوية على المؤشر وتلاه سهم أستيلاس فارما الذي هبط 1.88% وكانساي إلكتريك باور الذي نزل 1.27%.

وارتفع المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.2% إلى 1587.68 نقطة.