الأسهم الأوروبية تسجل أفضل أداء يومي لهذه الأسباب

نشر في: آخر تحديث:

سجل المؤشر ستوكس 600 القياسي للأسهم الأوروبية أفضل يوم له في شهر، اليوم الثلاثاء، مع انضمامه إلى موجة صعود عالمية وسط احتمالات بتحفيز نقدي ومالي تاريخي، وهو ما أحيا الآمال في تعاف اقتصادي من جائحة كوفيد-19 .

وأغلق المؤشر مرتفعا 2.9%، ليتعافى من بعض خسائره التي تكبدها في الجلسات القليلة الماضية عندما دفعت توقعات اقتصادية قاتمة وقفزة في حالات الإصابات بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة والصين المستثمرين للإقبال على الملاذات الاستثمارية الآمنة.

وأظهرت الأسهم الألمانية والأسهم الإيطالية أداء أفضل من نظيراتها في أوروبا بدعم من مكاسب للقطاعات المرتبطة بالنمو، مثل السفر والتشييد والبنوك وصناعة السيارات، تراوحت من 3 إلى 4%.

وساعد تحفيز عالمي نشط في تغذية تعافي أسواق الأسهم الأوروبية منذ أثار فيروس كورونا انهيارا في مارس/ آذار.

والمؤشر ستوكس 600 الآن منخفض حوالي 16% فقط عن مستواه القياسي المرتفع الذي سجله في فبراير/ شباط.

وتراجع مؤشر تقلبات الأسهم في أوروبا لثاني يوم على التوالي ويتجه نحو تسجيل أكبر هبوط ليوم واحد من حيث النسبة المئوية في شهر.