عاجل

البث المباشر

الإمارات تطلب "خطة إنقاذ" من هذه الشركات

المصدر: دبي - العربية.نت

طلبت هيئة الأوراق المالية والسلع الإماراتية "خطة إنقاذ" من الشركات الخاسرة التي سيتم نقلها إلى شاشة الفئة الثانية في أسواق المال المحلية يوم الأربعاء المقبل، لإتاحة الفرصة للمستثمرين لاتخاذ قرار بشأن استثماراتهم فيها.

وخطة الإنقاذ التي قدمتها الشركات الـ 14 تخضع لرقابة الهيئة والأسواق، وتركز على وجود محقق حسابات خارجي مع وجود لجنة خاصة بكل شركة تقود تطبيق الخطة، وتزويد المستثمرين بآخر المستجدات والمعلومات المتعلقة بها، بحسب صحيفة "الخليج".

وأكدت مصادر أنه يمكن إيقاف هذه الشركات عن التداول مرة أخرى في حال لم تنجح خطة الإنقاذ التي رسمتها، إذ سيتم مراقبتها بصورة مستمرة من جانب الجهات المعنية، وإجراء تقييمات دورية على أدائها ومدى نجاحها في إعادة الهيكلة.

يشار إلى أن الشركات الخاسرة أو المتعثرة هي الشركات التي تزيد خسائرها المتراكمة عن 50% فأكثر من رأس المال، التي تزيد مدة تعليق إدراج أسهمها ستة أشهر فأكثر وحدد القرار مدة أقصاها 3 سنوات أمام الشركات غير الملتزمة
وشرعت الأسواق المالية الإماراتية خلال منتصف الشهر الجاري في اتخاذ الإجراءات العملية لتطبيق القرار الذي أصدره رئيس مجلس إدارة الهيئة سلطان المنصوري مؤخراً بشأن آلية التعامل مع الشركات المساهمة العامة الموقوفة عن التداول، في خطوة يتوقع أن تنعكس إيجاباً على ثقة المستثمرين بالأسواق المالية بالدولة.

وبمقتضى القرار، فإنه سيتم نقل الشركات الموقوف أسهمها إلى التداول في شاشة مستقلة تحت مسمى "شاشة الفئة الثانية"، وتضم هذه الشاشة الشركات التي بلغت خسائرها المتراكمة نسبة 50% فأكثر من رأسمالها بناءً على آخر بيانات مالية سنوية مدققة للشركة، بحسب بيان صحفي صادر عن الهيئة.

ويشار إلى أنه ستعتمد البيانات المالية السنوية المدققة للعام 2019 لغايات توزيع الإدراج للفئة الثانية بتاريخ الأول من يوليو 2020.

موضوع يهمك
?
كشفت هيئة الأوراق المالية والسلع في الإمارات أن 14 سهماً سيتم نقلها إلى شاشة الفئة الثانية في أسواق المال المحلية، ليتم...

الإمارات.. 14 سهماً على "شاشة الفئة الثانية" الأربعاء الإمارات.. 14 سهماً على "شاشة الفئة الثانية" الأربعاء أسواق المال

هذا بالإضافة إلى الشركات التي بلغت مدة تعليق إدراج أسهمها ستة أشهر فأكثر، علماً بأنه سيتم وضع هذه الشركات على قائمة المتابعة watch list لتقييم مدى التزامها بمتطلبات الإدراج والإفصاح، ويتوجب على الشركات المدرجة في هذه القائمة القيام بالإجراءات اللازمة لتصويب أوضاعها والالتزام بمتطلبات الإفصاح.

وأشار بيان الهيئة إلى أنه يبدأ التنفيذ الفعلي للقرارالذي يتيح للمستثمرين فرصة اتخاذ قرار بشأن استثماراتهم في الشركات المتعثرة مع اتخاذ ضمانات كافية لحمايتهم أول يوليو/تموز المقبل.

وتتواصل إجراءات إنجاز النظام التقني واختباره لدى كل من سوق أبوظبي للأوراق المالية وسوق دبي المالي ليكون جاهزاً للإطلاق في الموعد المحدد، وذلك تزامنا مع الخطوات التي تتخذها الدولة للتخفيف من القيود والإجراءات التي فرضتها معالجة جائحة كورونا وفي إطار خطة إعادة الأوضاع الاقتصادية إلى طبيعتها.

وفي 11 أبريل الماضي، قرر مجلس إدارة هيئة الأوراق المالية والسلع برئاسة وزير الاقتصاد رئيس مجلس الإدارة سلطان بن سعيد المنصوري، اعتماد قرار بشأن آلية التعامل مع الشركات المساهمة العامة الموقوفة عن التداول، ووفقاً للقرار يتم تصنيف الشركات المدرجة إلى فئتين أولى وثانية.

إعلانات