فيروس كورونا

استهلاك الصين من الذهب يتراجع إلى النصف.. وبوادر على التعافي 

نشر في: آخر تحديث:

قال اتحاد الذهب الصيني اليوم الثلاثاء، إن استهلاك الصين للذهب تراجع بنسبة 38% على أساس سنوي في النصف الأول من عام 2020، متأثرا بتفشي فيروس كورونا وتباطؤ الاقتصاد، بيد أن الطلب بدأ في التعافي في الربع الثاني.

وأضاف الاتحاد على موقعه الإلكتروني أن الاستهلاك في الصين، أكبر مستخدم للذهب في العالم، بلغ 323.29 طن في الفترة من يناير كانون الثاني إلى يونيو حزيران.

وانخفض الاستهلاك إلى النصف تقريبا في الربع الأول من العام، مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق، بعد أن أثرت إجراءات صارمة لاحتواء الجائحة وارتفاع الأسعار على الطلب.

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية حوالي 17% خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2020 بعد تكالب المستثمرين المذعورين على شراء المعدن الأصفر الذي يُعتبر ملاذا آمنا. وسجل الذهب مستوى قياسيا عند 1980.57 دولار للأوقية اليوم الثلاثاء.

ووفقا لحسابات رويترز، ارتفع الاستهلاك في الربع الثاني بنسبة 17.5% مقارنة مع الربع الأول ليصل إلى 174.66 طن، وهو ما يمثل تراجعا بنسبة 26.2% على أساس سنوي.

كما انخفض إنتاج الصين من الذهب 7.3% على أساس سنوي إلى 217.8 طن في النصف الأول، على الرغم من أن الاتحاد قال إن الإنتاج المحلي عاد إلى طبيعته في الربع الثاني، مرتفعا 5.8% عن الربع الأول.