وول ستريت

"جي بي مورغان" يتوقع قفزة للأسهم 14% حال فوز ترمب

قال إن إعادة انتخاب ترمب سيكون أكثر إيجابية للأسواق

نشر في: آخر تحديث:

توقع بنك الاستثمار الأميركي، جيه بي مورغان، أن يقفز المؤشر ستاندرد آند بورز 500 القياسي في بورصة وول ستريت إلى 3900 نقطة إذا أُعيد انتخاب الرئيس دونالد ترمب في الثالث من نوفمبر، واصفا مثل هذه النتيجة بأنها الأكثر إيجابية لأسواق الأسهم.

وسيمثل الصعود إلى 3900 نقطة قفزة بأكثر من 14% عن مستوى إغلاق المؤشر يوم أمس الاثنين، وفقا لوكالة "رويترز".

وقال جيه بي مورغان في مذكرة إن فوزا ساحقا للديمقراطيين سيكون "حياديا في الغالب" للأسواق.

وأضاف قائلا "نعتبر أن فوزا هادئا لترمب سيكون النتيجة الأكثر إيجابية للأسهم".

إلى ذلك، قال فراس ملاح، مدير شريك في إم إم كي، إنه من الممكن أن تظل السيولة مرتفعة في السوق الأميركية حاليا، وهو ما سيساهم في جعل المناخ العام للبنوك أكثر أريحية.

وأضاف في تصريحات للعربية أن انتهاء الحزمة النقدية الأميركية سيدخل البلاد إلى مرحلة جديدة، مشيرا إلى أن تغير الرئيس الأميركي في الانتخابات المقبلة، سيؤدي إلى تأخر تجديد حزمة التحفيز إلى شهر فبراير من العام المقبل، وسيزيد من خطر تصحيح سوق الأسهم الأميركية.