الأسهم الأوروبية

بعد قفزة شهرية 14%.. أسهم أوروبا تتراجع مع اللقاح

سهم بيونتك يصعد بعد أن أقرت بريطانيا لقاح كورونا الذي طورته الشركة مع نظيرتها الأميركية فايزر

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء، إذ هدأت تعاملات المستثمرين بعد زيادة بنحو 14% في الشهر الماضي، بينما صعد سهم بيونتك بعد أن أصبحت بريطانيا أول دولة توافق على لقاحها لكوفيد-19 الذي طورته مع فايزر.

وتفوق أداء مؤشر الأسهم القيادية في لندن على نظائره في أوروبا، إذ لم يفقد سوى 0.1% بعد أن قالت بريطانيا إن اللقاح سيبدأ توزيعه من الأسبوع المقبل.

وقفزت أسهم بيونتك المدرجة في فرانكفورت 8.4%، بينما هبط المؤشر داكس القياسي الألماني 0.5% رغم بيانات أفادت بانتعاش أكبر من المتوقع لمبيعات التجزئة في أكبر اقتصاد أوروبي.

وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4%، إذ قادت أسهم النفط الخسائر بعد تضرر أسعار الخام بزيادة مفاجئة في مخزونات النفط الأميركية في وقت تتسبب فيه أوبك وحلفاؤها في حالة من التخبط بالأسواق بشأن الإنتاج في يناير كانون الثاني.