الأسهم السعودية كسبت 32 مليار دولار في أبريل

نشر في: آخر تحديث:

سجل المؤشر العام لسوق المال السعودية أكبر زيادة شهرية منذ مطلع العام الحالي، ويستقر عند 6805.84 نقطة مقابل 6223.13 نقطة نهاية مارس الماضي، بزيادة 9.36%.

ونتيجة تحسن أسعار معظم الأسهم المتداولة، سجل مؤشر السوق أداء إيجابياً في 13 جلسة تداول لترتفع القيمة السوقية للأسهم المدرجة نهاية تعاملات أبريل 120 مليار ريال إلى 1.558 تريليون ريال، بزيادة 9%.

وبحسب ما ورد في جريدة "الحياة"، فقد امتد التأثير الإيجابي لارتفاع الأسعار إلى القطاعات، لتستقر كل مؤشراتها في المنطقة الخضراء بنسب ارتفاع ملاحظة، تصدرها مؤشر الاستثمار الصناعي المرتفع 20% إلى 6512 نقطة، تلاه مؤشر الفنادق والسياحة بـ19% إلى 11094 نقطة.

وبلغت الزيادة في مؤشر قطاع النقل 13.44% إلى 7660 نقطة، بينما سجل مؤشر قطاع الاتصالات أقل زيادة في السوق بلغت 0.25%، ليستقر عند 1591 نقطة.

وحقق قطاع البتروكيماويات أكبر سيولة متداولة في السوق بلغت 24 مليار ريال، نسبتها 20.4%، وحقق قطاع التأمين ثاني أكبر سيولة متداولة في السوق بلغت 21 مليار ريال، نسبتها 17.85%.

وسجل قطاع المصارف ثالث أكبر قيمة متداولة في السوق بلغت 20.8 مليار ريال، ونسبتها 17.71%.

وتصدر سهم "الإنماء" لجهة الكمية والسيولة المتداولة، التي بلغت 14.24 مليار ريال أو 12.1%، في حين حقق سهم "سابك" ثاني أكبر سيولة متداولة في السوق بلغت 13.35 مليار ريال، ونسبتها 11.4%.

ويعود هذا التحسن في أسعار الأسهم المدرجة في سوق المال السعودية إلى عدة عوامل إيجابية دفعتها إلى الصعود بنسب ملاحظة، أبرزها برنامج "التحول الوطني 2030" الذي أعلن أخيراً، إضافة إلى النتائج الإيجابية التي أعلنتها الشركات المساهمة عن أعمالها خلال الربع الأول من العام الحالي، إلى جانب تحسن أسعار النفط التي تجاوزت 47 دولاراً للبرميل.