وكالة الطاقة تتوقع ارتفاعاً في إنتاج النفط العراقي

بمعدل إنتاج يزيد إلى مثلية بحلول عام 2020

نشر في: آخر تحديث:
قالت وكالة الطاقة الدولية إن إنتاج العراق من النفط في طريقه للزيادة إلى مثليه بحلول عام 2020 لكن تأخر الاستثمارات قد يحد من المعروض في السوق العالمية في العقود المقبلة ويدفع الأسعار للارتفاع.

وقالت الوكالة ومقرها باريس في تقرير عن توقعاتها بشأن العراق صدر يوم الثلاثاء إن من المتوقع أن يبلغ إنتاج العراق من النفط 6.1 مليون برميل يومياً بنهاية العقد الحالي، وفقا للسيناريو الرئيسي للوكالة.

لكن معدل الإنتاج هذا هو نصف الوارد في المستويات المستهدفة للعراق بموجب تعاقداته مع الشركات الأجنبية، وأكدت الوكالة التي تقدم النصح في مجال الطاقة لثمانية وعشرين دولة صناعية على احتمال أن ينمو الإنتاج بمعدل أبطأ من المستهدف.

وقال تقرير الوكالة "التقرير يتوقع حركة باتجاه نمو أبطأ لإنتاج النفط عما تشير إليه العقود الراهنة".

وبدأ إنتاج العراق النفطي الذي ظل ثابتا لفترة طويلة بسبب الحروب والعقوبات في الارتفاع في عام 2010 بعد أن أبرمت بغداد عقوداً مع شركات مثل بي.بي وأكسون موبيل وإيني ورويال داتش شل.

وتجاوز الإنتاج ثلاثة ملايين برميل يومياً للمرة الأولى في ثلاثة عقود. وتجاوز العراق هذا العام إيران ليصبح ثاني أكبر منتج للنفط داخل أوبك بعد السعودية.

ويقول مسؤولون بقطاع النفط إنه رغم أن العراق الذي يملك رابع أكبر احتياطيات عالمية مؤكدة في العالم لديه ما يكفي من النفط في أرضه للوفاء بمستوى الإنتاج الذي يستهدفه، والبالغ 12 مليون برميل يومياً فإن مشاكل البنية التحتية والبيروقراطية تجعل الوصول إلى هذا المستوى أمرا مستبعدا بحلول الموعد المتعاقد عليه أي 2017.