عاجل

البث المباشر

بارزاني: كردستان يصدر 3 ملايين برميل نفط يومياً في 2019

المصدر: العربية.نت

كشف نيجيرفان بارزاني، رئيس حكومة إقليم كردستان (شمال العراق)، أن حكومته تعمل على مدّ خط نفطي جديد يربط كردستان بتركيا، مضيفاً "عند الانتهاء من إنشاء هذا الخط الجديد في غضون عام 2019 ستتمكن حكومة الإقليم من تصدير 3 ملايين برميل من النفط يومياً إلى الأسواق العالمية، وهذا يعني زيادة كبيرة بموارد العراق، ما سيوسّع قدراته الاقتصادية ويعزز أمنه واستقراره ووحدة أراضيه".

جاء ذلك على هامش زيارة بارزاني الحالية إلى ألمانيا للمشاركة في المؤتمر الدولي للأمن والطاقة والشؤون الخارجية الذي بدأ أعماله في برلين الأربعاء الماضي، حيث التقى خلالها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وتباحث معها حول الوضع السياسي في العراق، والمسائل المتعلقة بالسياسة النفطية التي تنتهجها حكومته لتطوير الصناعة النفطية بالإقليم وضخ الموارد المالية للخزينة العراقية عبر رفع وتيرة الإنتاج والتصدير من حقول كردستان.

وألقى بارزاني كلمة في المؤتمر الذي نظمه الحزب الديمقراطي المسيحي بمبنى الرايشتاخ أشار فيها إلى التقدم الذي حققته كردستان في مجال تطوير ثرواته الطبيعية خاصة في المجال النفطي منذ عام 2007، قائلاً إنه تقدم يسهم في دعم قدرات العراق التصديرية من النفط والغاز والحصول على موارد إضافية للخزينة العراقية.

وأضاف أن السياسة الخارجية لألمانيا التي تشدد على الأمن والطاقة فرصة مهمة لتطوير شراكتها مع العراق وإقليم كردستان، وأن الاحتياطات الكبيرة من النفط والغاز التي تم اكتشافها في إقليم كردستان منذ عام 2007 من شأنها أن تساعد أوروبا على تأمين حاجتها من الطاقة، فحكومة كردستان التي نجحت في توفير الحاجة المحلية من الطاقة، وهي مؤهلة لنيل ثقة الآخرين، ولذلك فإنها تستطيع أن تؤمن على المدى البعيد حاجات تركيا وأوروبا من الغاز الطبيعي.

ونقل مصدر مرافق لبارزاني أن رئيس الإقليم تباحث مع ميركل حول الأوضاع السياسية في العراق، وأكد لها أن حكومته تعمل على مساعدة العراق للتغلب على مشاكله وأزماته الداخلية عبر دعم الحوار الوطني والالتزام بمبادئ الدستور العراقي؛ لأن كردستان تبحث عن الأمن والاستقرار بالعراق الذي سيسهم في تطوير قدراته الاقتصادية وإعادة إحياء البنية التحتية للبلد.

وأضاف أن الحكومتين الاتحادية والإقليمية في العراق بإمكانهما القيام بدور مهم وفاعل في تأمين جزء من احتياجات تركيا وألمانيا ودول أوروبا من الطاقة.

وكانت حكومة الإقليم قد أعلنت في وقت سابق نيتها إنشاء خط ناقل لنفط كردستان إلى تركيا، وكذلك الانضمام إلى مشروع نابوكو لنقل الغاز الطبيعي إلى الدول الأوروبية، ولكن الحكومة العراقية ضغطت على تركيا وأرغمتها على التراجع عن هذا المشروع، حيث أكدت مصادر حكومية تركية في تصريحات رسمية أن تركيا لن تقدم على أي خطوة من هذا القبيل من دون موافقة الحكومة الاتحادية العراقية.

إعلانات