"جازبروم" تستثمر مليار دولار في تطوير حقل بدرة العراقي

تسعى إلى زيادة قاعدتها الإنتاجية في الخارج

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة "جازبروم نفط" الروسية الذراع النفطية لشركة جازبروم، إنها سوف تستثمر 32.6 مليار روبل (1.06 مليار دولار) خلال السنوات الثلاث المقبلة في تطوير حقل بدرة النفطي العراقي، مع سعيها إلى زيادة قاعدتها الإنتاجية في الخارج.

وفي نشرة لإصدار وشيك لسندات دولية، قالت الشركة أيضا إنه بحلول عام 2017 قد يتم إنتاج ما يصل إلى 170 ألف برميل يوميا من النفط الخام لفترة 7 سنوات في حقل بدرة الذي من المقرر أن يبدأ انتاجه في وقت لاحق من هذا العام.

وتعتزم جازبروم نفط طرح سندات دولية مقومة باليورو بقيمة نحو مليار دولار في منتصف أبريل.

وكانت جازبروم نفط استحوذت العام الماضي على حصص في منطقتي امتياز في كردستان على الرغم من المعارضة العامة للحكومة المركزية العراقية لقيام شركات نفط دولية بتطوير حقول في المنطقة المتمتعة بالحكم الذاتي.

وفي نوفمبر طلب العراق من جازبروم نفط التخارج من الاتفاقات النفطية مع كردستان أو الانسحاب من عقده الخاص بحقل نفط بدرة، لكن أنباء قالت إن الشركة قررت البقاء في كردستان وتطوير حقل بدرة.

ووقعت الشركة الروسية منذ ذلك الحين اتفاقا للاستحواذ على حصة 80% في مشروع حلبجة في منطقة كردستان العراقية.
وهي تقول إن مستوى الذروة المستهدف للإنتاج في هذه المنطقة يقدر بنحو 23.5 مليون برميل من مكافئ النفط في عام 2020.