عاجل

البث المباشر

مسؤول: ربع وقود الجزائر تحت سلطة المهربين

المصدر: الجزائر - د ب أ

كشف وزير الداخلية الجزائري، دحو ولد قابلية الأحد، أن عمليات تهريب الوقود وضياعه يمثل 25% من الإنتاج الوطني، حيث إن ربع الوقود الذي تمتلكه بلاده بات في قبضة المهربين.

وعزا ولد قابلية في مؤتمر صحافي عقده أمس الأول، بمدينة عين الدفلى، التي تقع على مسافة 200 كيلومتر غرب الجزائر، نقص الوقود في عديد المناطق من البلاد لعمليات التهريب التي تطال هذه المادة عبر مختلف المناطق الحدودية.

وقدر ولد قابلية كميات الوقود لاسيما مادة البنزين المهربة بنحو 25٪ من الإنتاج الوطني. ونوه الوزير الجزائري إلى أن الحكومة عقدت مؤخرا اجتماعا وزاريا مشتركا لدراسة مشكلة ندرة الوقود في الولايات الحدودية، مشيرا إلى اتخاذ عديد الإجراءات، منها الأمنية لتشديد الخناق على المهربين كحجز كل وسائل تهريب الوقود وأملاك المهربين. وقال "ظاهرة تهريب الوقود أصبحت مشكلا أمنيا واقتصاديا في آن واحد".

إعلانات

الأكثر قراءة