عمل تخريبي يؤدي لتوقف تصدير النفط العراقي إلى تركيا

التخريب وقع إثر زرع كميات من المتفجرات تحت الأنبوب

نشر في: آخر تحديث:

توقفت صادرات النفط العراقي عبر ميناء جيهان التركي لتعرض الأنبوب الرئيسي الناقل إلى عمل تخريبي صباح الثلاثاء، حسبما أفادت مصادر رسمية.

وقال مصدر في شركة نفط الشمال لوكالة فرانس برس، إن "الأنبوب الرئيسي الناقل للنفط إلى ميناء جيهان التركي، تعرض الى تفجير أدى الى توقف تصدير النفط"، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.

ووقع الانفجار صباح اليوم، في منطقة البوجحش (214 كلم غرب كركوك)، وفقا للمصدر. وقال المسؤول إن "التخريب وقع إثر زرع كميات من المتفجرات تحت الأنبوب".

وأوضح أن الفرق الفنية باشرت "عمليات الإصلاح التي تتطلب بين يومين الى ثلاثة أيام لإعادة عمل الأنبوب الذي سبق وأن تعرض الى أكثر من ثلاثين هجوما خلال هذا العام".

ويعد النفط المصدّر الرئيسي لعائدات العراق الذي يملك ثالث احتياطي من النفط في العالم يقدر بنحو 143 مليار برميل بعد السعودية وإيران.

ودعت وزارة النفط على إثر تردي حالة الخط الى تقديم عرضها لغضر مد خط جديد للأنابيب لكثرة النضوحات في الخط الحالي.