مصر تسدد 1.3 مليار دولار لشركات البترول الأجنبية

الملا: يتم حالياً وضع برنامج زمني وآليات جديدة لجدولة جميع المستحقات

نشر في: آخر تحديث:

كشف طارق الملا الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للبترول في مصر، أنه تم الاتفاق على سداد 1.3 مليار دولار دفعة أولى من مستحقات الشركاء الأجانب بقطاع البترول على أن يتم جدولة باقي المستحقات، رافضا في الوقت نفسه تحديد موعد محدد لسداد الدفعة الأولى من المديونية.

وقالت مصادر في قطاع البترول بحسب صحيفة اليوم السابع، إن المهندس شريف إسماعيل وزير البترول حصل على وعود من وزير المالية بتدبير أول دفعة من مستحقات الشركاء الأجانب خلال الأسبوع الأول من ديسمبر.

وأشار الملا إلى أنه يتم حاليا العمل على وضع برنامج زمنى وآليات جديدة، لجدولة مستحقات شركات البترول الأجنبية العاملة في مصر، مؤكدا أن سداد جزء من المديونية من شأنه إعطاء دفعة للشركاء وتحفيزهم على زيادة الإنتاج.

وكانت الهيئة العامة للبترول، قد قامت بسداد مليار دولار مقومة بالجنيه المصري للشركاء الأجانب في يناير 2013، نتيجة لعدم توافر النقد الأجنبي وقتها.

ويعتمد قطاع البترول على شراء كميات الزيت والغاز الخاصة بالشركاء الأجانب بالأسعار العالمية، وإعادة طرحها في السوق بالأسعار المدعمة، بخلاف ما تقوم باستيراده من منتجات بترولية من الخارج.