شطب مشروع أميركي يطيح بأرباح عملاق النفط البريطاني

نشر في: آخر تحديث:

كشفت شركة بريتش بتروليوم (بي بي) البريطانية العملاقة للنفط، اليوم، عن تراجع عائداتها بنسبة 23%، أي بمعدل 1.92 مليار جنيه إسترليني، في الربع الأول من العام الجاري.

ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن شركة (بي بي) أيضاً أنها ستقوم بزيادة التوزيعات النقدية على المساهمين بنسبة 8% لتصل إلى 9.75 سنت للسهم، وأن هناك زيادة ثانية ستتبعها خلال الأشهر الستة المقبلة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن شركة النفط العملاقة قد أشارت إلى أن نتائج أرباح الربع الأول من السنة الحالية، قد تأثرت بسبب انخفاض عمليات الإنتاج والشطب في أنشطة الاستكشاف بما في ذلك 521 مليون دولار من قرار عدم المضي قدماً في مشروع الصخر الزيتي في مدينة يوتيكا بالولايات المتحدة الأميركية.

وأفادت الهيئة بأن الشركة تتوقع أن تكون عمليات إنتاجها في الربع الثاني من السنة الحالية على الحافة، أو أقل من ذلك، مضيفة أن تكاليف التعويض والمسائل القانونية المتعلقة بتسريبات النفط التي حصلت في خليج المكسيك عام 2010 لم ترتفع في الربع الأول من العام الجاري وبقيت عن 42.7 مليار دولار.