أسعار النفط تفقد أكثر من "دولارين" بعد وفرة المعروض

نشر في: آخر تحديث:

فقدت أسعار النفط العالمية للعقود الآجلة في أوروبا والولايات المتحدة أكثر من دولارين للبرميل، متأثرة ببيانات اقتصادية ضعيفة تشير إلى تراجع في الطلب على الخام أمام وفرة في الإمدادات.

وأشارت البيانات إلى أن الاقتصاد الألماني انكمش في الربع الثاني من العام، بينما لم يحقق الاقتصاد الفرنسي أي نمو، وهو ما زاد القلق في وقت تتبادل فيه منطقة اليورو وروسيا فرض العقوبات بسبب الأزمة في أوكرانيا.

وجاءت الأنباء الأوروبية في أعقاب بيانات من الصين أشارت إلى أن الطلب على النفط في ثاني أكبر اقتصاد في العالم هبط في يوليو بنسبة 6 بالمئة عن الشهر السابق. وقال أبهيشيك ديشباندي محلل النفط لدى ناتيكسيس "نرى ضعفاً عاماً في النفط.. ليس فقط بسبب (وفرة) المعروض بل أيضا في جانب الطلب."

ونزل سعر خام برنت في عقود سبتمبر التي ينتهي تداولها اليوم 2.27 دولار أو ما يعادل 2.18 بالمئة، ليسجل عند التسوية 102.01 دولار للبرميل بعد أن هبط أثناء الجلسة إلى مستوى أكثر انخفاضاً بلغ 101.92 دولار، وهو أدنى مستوى منذ يوليو 2013. وتراجعت عقود برنت تسليم أكتوبر 2.99 دولار لتبلغ عند التسوية 102.07 دولار.

وهبطت عقود الخام الأميركي 2.01 دولار أو 2.06 بالمئة لتسجل عند التسوية 95.58 دولار للبرميل، بعدما هوى في وقت سابق من الجلسة إلى 95.28 دولار.

ورغم استمرار القتال بين فصائل مسلحة متناحرة في ليبيا خرجت أول شحنة من الصادرات النفطية من ميناء رأس لانوف هذا الأسبوع، بعد انتهاء احتجاجات استمرت عاماً. وفي العراق، ثاني أكبر بلد منتج للخام في منظمة أوبك، لم يؤثر تقدم مسلحي تنظيم داعش بشكل يذكر على الإنتاج في حقول النفط الجنوبية.