النفط خسر 25% لكنه يودع الهبوط ويبدأ مكاسب طفيفة

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت أسعار النفط قليلا عند التسوية نهاية الأسبوع متعافية من أدنى مستوياتها في نحو أربع سنوات مع عودة المستثمرين للشراء في السوق التي شهدت تراجعا حادا في الأسعار وفي ظل القتال الدائر في العراق الذي زاد من المخاطر السياسية.

وخسر النفط أكثر من 25 بالمئة من قيمته منذ يونيو بفعل وفرة المعروض وبوادر على ضعف نمو الطلب العالمي ومؤشرات على عدم رغبة منتجي النفط الرئيسيين، خاصة السعودية في التدخل لدعم الأسعار.

وصعد سعر برنت في عقود ديسمبر 34 سنتا عند التسوية إلى 86.16 دولار للبرميل، وانتهى تداول عقود نوفمبر الخميس.

وارتفع سعر الخام الأميركي في عقود نوفمبر خمسة سنتات إلى 82.75 دولار للبرميل، وسجل ثالث هبوط أسبوعي له على التوالي.