البدري: إنتاج أوبك لن يختلف كثيراً السنة المقبلة

نشر في: آخر تحديث:

قال عبدالله البدري، الأمين العام لمنظمة أوبك في مؤتمر صحافي، اليوم الأربعاء، إن إنتاج المنظمة في 2015 سيكون قريبا على الأرجح من مستوى العام الحالي.

وأضاف البدري الذي يحضر مؤتمرا لقطاع النفط في لندن أنه لا توجد حرب أسعار بين الدول الأعضاء في أوبك، موضحا أن المنظمة لا تستهدف سعرا محددا للخام، وأنه لا داعي للذعر من هبوط الأسعار.

وقال البدري في مؤتمر النفط والمال السنوي في لندن "العوامل الأساسية لا تتماشى مع هذا السعر المنخفض".

وتوقع أن يتباطأ إنتاج النفط المحكم الأميركي، وأن تكون أوبك جاهزة لإنتاج 40 مليون برميل خام يوميا بحلول 2020. ويبلغ المستوى المستهدف لإنتاج أوبك حاليا 30 مليون برميل يوميا. وأشار البدري الشهر الماضي إلى احتمال خفض هذه المستوى إلى نحو 29.5 مليون برميل يوميا.

وكانت بيانات لمعهد البترول الأميركي أظهرت، أمس الثلاثاء، ارتفاع مخزونات الخام بالولايات المتحدة 3.2 مليون برميل الأسبوع الماضي، وهو ما تماشى مع التوقعات، في حين تراجعت مخزونات البنزين ونواتج التقطير أكثر من المتوقع.

ويرقب المستثمرون الآن بيانات المخزونات التي تصدرها إدارة معلومات الطاقة الأميركية في الساعة 1430 بتوقيت غرينتش.

من جهة الأسواق، ارتفع سعر خام برنت فوق 87 دولارا للبرميل، اليوم الأربعاء، وسط توقعات المتعاملين بأن يبقي مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) على أسعار الفائدة منخفضة مما يزيد الضغط على الدولار.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن ينهي مجلس الاحتياطي برنامجه التحفيزي لشراء السندات، وأن يتمسك بموقفه الحذر من رفع أسعار الفائدة حين يصدر بيانه في الساعة 1800 بتوقيت غرينتش.

وقال مايكل هيوسن، كبير المحللين لدى سي.ام.سي ماركتس في لندن "من المرجح أن نشهد تراجعا طفيفا للدولار اليوم إذا مال مجلس الاحتياطي الاتحادي إلى التيسير كما هو متوقع، وسيدعم ذلك أسعار النفط في الأجل القصير".

وبحلول الساعة 1240 بتوقيت غرينتش، ارتفع سعر برنت تسليم ديسمبر 1.46 دولار إلى 87.49 دولار للبرميل بعد أن لامس 87.74 دولارا للبرميل في وقت سابق.

وزاد سعر الخام الأميركي في عقود أقرب استحقاق 1.13 إلى 82.55 دولار للبرميل.

ووجدت الأسعار دعما في صعود أسواق الأسهم في أوروبا وآسيا بعد أن ارتفعت الأسهم الأميركية أكثر من واحد بالمئة عند الإغلاق أمس الثلاثاء.