تثبيت إنتاج نفط روسيا سيعكس تجاهلها الكامل لإيران

كامل الحرمي لـ"العربية": الاتفاق مع السعودية سيكون التفاؤل الوحيد للسوق

نشر في: آخر تحديث:

اعتبر خبير النفط كامل الحرمي، أن التفاؤل الوحيد للسوق النفطية "سيكون باحتمال اتفاق خارج إطار منظمة أوبك بين المملكة العربية السعودية وروسيا وهذا أمله ضعيف من دون مشاركة فعلية من إيران".

وقال الحرمي في مقابلة مع قناة "العربية" إن "موافقة الطرف الروسي على تثبيت إنتاجه مع السعودية تعتبر خطوة تمثل تجاهلا كاملا لإيران ومن الصعب أن تجد روسيا تتخذ هذا الموقف الحاد تجاه إيران".

وأكد أن هذه الطريقة من التعامل مع تثبيت الإنتاج "ستكون الأفضل لرفع سعر البرميل إلى 50 دولارا". واستبعد الحرمي حدوث اتفاق شبيه، باجتماع أوبك المقبل في الجزائر، متوقعا أن يكون "أعضاء المنظمة متفقين أو متوافقين أو مرتاحين للمعدل السعري في الوقت الحالي".

وكان الموقع الالكتروني لوزارة النفط الإيرانية نقل اليوم الأحد عن الرئيس الإيراني حسن روحاني قوله إن طهران تدعم أي خطوة لتحقيق الاستقرار بسوق النفط العالمية ورفع الأسعار. وقال الموقع إن روحاني تحدث مع رئيس الإكوادور رفاييل كوريا على هامش قمة دول عدم الانحياز في فنزويلا أمس السبت.

وتعمل إيران ثالث أكبر منتج للنفط في أوبك على زيادة إنتاجها بعد رفع العقوبات الغربية التي كانت مفروضة عليها في يناير كانون الثاني الماضي. ورفضت طهران المشاركة في محاولة سابقة هذا العام لدول أوبك والمنتجين غير الأعضاء مثل روسيا من أجل تثبيت الإنتاج وانهارت المحادثات في ابريل.

وسيجتمع أعضاء أوبك على هامش منتدى الطاقة الدولي الذي يشارك فيه منتجو ومستهلكو النفط في الجزائر بين 26 و28 سبتمبر أيلول. وتشارك روسيا أيضا في المنتدى. وقالت مصادر لرويترز إن أوبك ستجدد على الأرجح محادثات تثبيت إنتاج النفط عند اجتماعها مع المنتجين المستقلين في الجزائر.

ووافقت السعودية وروسيا هذا الشهر على التعاون في أسواق النفط. وقالتا إنهما قد تكبحان الإنتاج مستقبلا. لكن وكالة الأنباء الجزائرية قالت إن محمد باركيندو الأمين العام لأوبك قلل يوم السبت على ما يبدو من توقعات التوصل لاتفاق مهم حيث قال إن اجتماع الجزائر سيكون غير رسمي وللتشاور لا لأخذ قرار.

من جهة أخرى أظهرت بيانات شركة Baker Hughes لخدمات الطاقة أن عدد منصات الحفر النفطية في الولايات المتحدة ارتفع للأسبوع الحادي عشر في 12 أسبوعا، حيث أن موجة الزيادة في عدد المنصات تعتبر الأطول منذ عام 2011 مع زيادة العدد أو بقائِه دون تغيير على أساس أسبوعي منذ بداية هذا الربع.

وأضافت Baker Hughes أن عدد المنصات قيد التشغيل ارتفع بواقع منصتين ليصل إجمالي عددِها إلى 416 منصة الأسبوع الماضي، وهو أكبر عدد منذ فبراير الماضي.