باركيندو: واثق من نجاح اجتماع "أوبك" في 25 مايو

نشر في: آخر تحديث:

قال الأمين العام لمنظمة أوبك، محمد باركيندو، إن تخمة مخزونات النفط العالمية تتقلص، لكنها ما زالت بحاجة إلى الانخفاض أكثر صوب متوسط الـ 5 سنوات.

وأضاف خلال مؤتمر في باريس "على الرغم من أن السوق تتجه نحو التوازن كما هو واضح، والاستثمارات تعود ولا سيما في المشروعات السريعة، من المهم ألا نحيد عن أهدافنا المرجوة."

وتابع باركيندو "نريد رؤية مخزونات النفط العالمية تقترب من متوسط خمس سنوات، نريد رؤية العودة للاستثمارات طويلة الأمد".

وأيد وزيرا نفط العراق وأنغولا عضوي أوبك آراء باركيندو خلال نفس المؤتمر.

من جهته، قال وزير النفط العراقي، جبار اللعيبي، إن خفض الإنتاج يؤدي تدريجيا إلى توازن السوق الذي طال انتظاره.

وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول ودول من خارج أوبك في 25 مايو أيار لمناقشة تمديد خفض الإنتاج للنصف الثاني من 2017.

وتهدف تخفيضات الإنتاج البالغة نحو 1.8 مليون برميل يوميا، يأتي ثلثاها من منتجي أوبك، إلى التخلص من تخمة المعروض التي أدت لانخفاض أسعار النفط.

وأشار اللعيبي إلى أن بغداد ستؤيد ما تتوافق عليه أوبك في اجتماعها المقرر في فيينا الشهر المقبل.

في حين توقع وزير النفط الأنغولي جوزيه ماريا بوتيلو دي فاسكونسيلوس تمديد اتفاق تقليص المعروض لما بعد يونيو.

وقال باركيندو إن الإجماع على قرار في اجتماع أوبك المقبل "يحدث بالتدريج"، معرباً عن ثقته في نجاح اجتماع 25 مايو.

وفي أحدث تقرير شهري لوكالة الطاقة الدولية بشأن سوق النفط، أشارت إلى أن مخزونات الخام في الدول الصناعية بلغت نحو 3.06 مليار برميل نهاية فبراير، وهو رقم يشمل في معظمه النفط الخام ومنتجات النفط، لافتاً إلى أن المخزونات تزيد نحو 336 مليون برميل فوق متوسط خمس سنوات.