عاجل

البث المباشر

دولة نفطية تغرق بديون 150 مليار دولار.. تعرف عليها

المصدر: كراكاس - فرانس برس

دعت فنزويلا دائنيها الدوليين إلى اجتماع في كراكاس في 13 نوفمبر في إطار جهودها لإعادة هيكلة ديونها المقدرة بحوالي 150 مليار دولار، على ما أعلن نائب الرئيس طارق العيسمي المكلف بهذه العملية، وحجم هذه الديون يعادل 15 ضعفاً من احتياطي البلاد النقدي.

ففي وقت سابق، أعلنت فنزويلا الغارقة في أزمة اقتصادية وسط عقوبات مالية فرضتها الولايات المتحدة، عن إعادة هيكلة ديونها الخارجية المقدرة بـ155 مليار دولار، لتجنب التخلف عن السداد.

وأكد العيسمي للتلفزيون "ندعو مانحي القروض إلى اجتماع في 13 نوفمبر في كراكاس لتتعاون على بلورة آليات" من أجل "إعادة التفاوض على الدين".

وكان الرئيس نيكولاس مادورو أعلن عبر التلفزيون "إعادة تمويل وإعادة هيكلة للدين الخارجي ولجميع الدفعات المستحقة على فنزويلا"، مؤكدا أن بلده لن يسمح "للإمبراطورية الأميركية أو غيرها" أن "تخنقه".

واشتدت الأزمة المالية بعدما فرض الرئيس الأميركي دونالد ترمب عليها عقوبات مالية في أغسطس، تحظر شراء سندات جديدة صادرة عن الحكومة الفنزويلية وشركة النفط الوطنية.

وتوجب على كراكاس بالإجمال تسديد 1.63 مليار دولار في أكتوبر بين ديون سيادية وقروض لشركة النفط الوطنية.

ويبلغ المبلغ المستحق في نوفمبر 1.89 مليار وفي ديسمبر 242.5 مليون، بحسب المكتب الاستشاري الخاص "اريستيمونيو هيريريا وشركاه".

كما أن احتياطها النقدي البالغ 10.09 مليار دولار بات في أدنى مستوياته منذ 20 عاما.

إعلانات

الأكثر قراءة