النفط يهبط مع صعود الدولار وتوقع تضخم الإنتاج الأميركي

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت أسعار #النفط اليوم الأربعاء، متأثرة بصعود الدولار من أدنى مستوى في ثلاثة أعوام الذي سجله في الأسبوع الماضي، إلى جانب زيادة متوقعة في إنتاج الخام الأميركي.

وبحلول الساعة 07:55 بتوقيت غرينتش، سجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 61.19 دولار للبرميل، بانخفاض 60 سنتاً أو 1% للبرميل عن آخر تسوية.

ونزلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج #برنت 48 سنتا أو 0.7% عن التسوية السابقة إلى 64.77 دولار للبرميل.

وقال تجار إن التراجع جاء نتيجة تعافي الدولار الذي قد يؤثر على الطلب على الوقود، كونه يزيد تكلفة واردات النفط المقومة بالعملة الأميركية على الدول التي تستخدم عملات أخرى.

وصعد مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، لليوم الثاني اليوم الأربعاء، ليتعافى من أدنى مستوى في ثلاثة أعوام سجله في الأسبوع الماضي.

ومن المقرر أن تعلن إدارة معلومات الطاقة الأميركية البيانات الأسبوعية للإنتاج الأميركي غدا الخميس.

وستشمل هذه البيانات أرقام #المخزونات_الأميركية المتوقع أن تظهر زيادة مخزونات الخام بـ1.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي يوم 16 فبراير، وفقاً لاستطلاع أجرته "رويترز".

ومن المتوقع تراجع مخزونات منتجات النفط التي تشمل البنزين ونواتج التقطير.