مكاسب قوية للنفط مع التوافق السعودي الروسي حول الإنتاج

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت أسعار النفط 5% اليوم الاثنين في أول تفاعل للأسواق مع اجتماع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان على هامش قمة #مجموعة_العشرين في الأرجنتين.

كما تأتي ارتفاعات النفط بعد اتفاق #الولايات_المتحدة و #الصين على عدم فرض أي #رسوم_جمركية_جديدة لمدة 90 يوما وقبل اجتماع أوبك هذا الأسبوع والذي من المتوقع أن يسفر عن خفض للإمدادات.

وكان الرئيس الروسي قد أكد بعد الاجتماع وجود توافق بين روسيا والسعودية على خفض الإنتاج من دون تحديد الكمية، وذلك قبل اجتماع منظمة أوبك يوم الخميس المقبل في فيينا، واجتماعها مع شركائها بقيادة روسيا الجمعة.

كما تلقت أسعار النفط دعما من اللقاء الأخير للرئيسين الأميركي والصيني الذي أسفر عن هدنة مؤقتة في فرض الرسوم الجمركية وعدد من الخطوات الإيجابية في مجال التبادل التجاري بين البلدين، هذا إضافة إلى قرار خفض الإنتاج في مقاطعة ألبرتا الكندية بـ 325 ألف برميل يوميا ابتداء من يناير لخفض المخزون.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي إلى 53.41 دولار للبرميل بزيادة 2.48 دولار للبرميل أو 4.9% عن آخر سعر إغلاق.

وتعزز الخام الأميركي أيضا بإعلان كندا أن إقليم ألبرتا سيرغم المنتجين على خفض الإنتاج بنسبة 8.7% أو 325 ألف برميل يوميا لمواجهة اختناقات في خطوط الأنابيب قد تؤدي لزيادة في المخزونات. ويصدر معظم نفط ألبرتا إلى الولايات المتحدة.

وزاد خام #برنت 2.89 دولار بما يوازي 4.9% إلى 62.35 دولار للبرميل.


وفي هذا السياق، يعتبر الخبير النفطي كامل الحرمي في مقابلة مع "العربية" أن هناك توافقا جماعيا على خفض إنتاج النفط، مستنداً بذلك إلى الاجتماع الأخير بين ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى جانب تصريحات الفالح مؤخراً بأن السعودية لن تكون وحدها في خفض الإنتاج، وبأن القرار لا بد أن يكون جماعياً.

وفي حين أن وزير الطاقة السعودي كان تحدث في البداية عن تخفيضات بنحو مليون برميل يومياً، يعتقد الحرمي أن الخفض قد يتجاوز المليون برميل ليصل إلى 1.5 مليون برميل يومياً، لاسيما مع إعلان كندا اليوم موافقتها على خفض الإنتاج أيضاً.

وبغض النظر عن معدل الخفض، المهم بحسب الحرمي أن السوق ستتفاعل إيجابيا وتشهد ارتفاعات بسعر البرميل.

ويرى الحرمي أن معدل سعر البرميل عند 70 دولارا مناسب للجميع، مستنداً إلى تصريحات بوتين مؤخراً حين قال "مرتاحون لسعر البرميل عند 70 دولارا".

اتفاق صيني أميركي

واتفقت #الصين والولايات المتحدة في اجتماع مجموعة العشرين في الأرجنتين على عدم فرض رسوم جمركية إضافية لمدة 90 يوما على الأقل بينما يجري الجانبان محادثات.

ويترقب المتعاملون اجتماع منظمة #أوبك في السادس من ديسمبر، حيث من المقرر أن تعلن المنظمة وروسيا خفض الإمدادات بهدف كبح فائض الإنتاج الذي دفع #أسعار_النفط للهبوط بمقدار الثلث منذ أكتوبر.

ويتوقع المحللون خفض الإنتاج بين مليون و1.4 مليون برميل يوميا مقارنة بمستويات أكتوبر تشرين الأول وهو الأعلى لأوبك كمنظمة منذ ديسمبر 2016.

من جانبه قال وزير النفط العماني محمد الرمحي إنه يعتقد أن هناك توافقا بين أعضاء منظمة "أوبك" على ضرورة خفض إنتاج النفط.

وأضاف الرمحي أن بلاده مستعدة للانضمام إلى أي خفض تقرره "أوبك" وحلفاؤها الأسبوع المقبل.

ويجتمع وزراء النفط في أوبك في فيينا يوم الخميس، ثم تجرى بعد ذلك محادثات مع المنتجين من خارج أوبك.