ألمانيا تقيم خطة التخلي عن الفحم لضمان إمدادات الكهرباء

نشر في: آخر تحديث:

أعرب وزير الاقتصاد الألماني، بيتر التماير، عن تأييده لتقييم التقدم في عملية التخلي عن الفحم بحلول 2030، لمراجعة أمن إمدادات الكهرباء.

وقال الوزير أمس السبت: "بحلول عامي 2021/‏2022 سيتعين إحلال بديل لجزء كبير من الطاقة الكهربائية سيتم فقدانها بسبب التخلي عن الطاقة النووية".

وأضاف التماير أن هذا الأمر يجب أن ينعكس في الخطة الزمنية الموضوعة للتخلي عن الفحم والاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة في استخراج الطاقة، وذلك من أجل ضمان أمن الإمدادات، وأوضح الوزير أنه ينبغي في هذا الموعد المقترح أن يتم التحقق من مدى التقدم الذي يتم إحرازه في التخلي عن الفحم، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

يذكر أن لجنة معينة من قبل الحكومة، تعتزم خلال الأيام المقبلة طرح خطة للتخلي عن توليد الكهرباء باستخدام الفحم، ومن المنتظر أن يتم التوصل إلى صيغة توافقية في هذا الشأن يوم الجمعة المقبل.