رئيس بي بي: سوق النفط الأميركي "بلا عقل"

قال إن أسواق النفط منتظمة في السعودية وروسيا

نشر في: آخر تحديث:

وصف بوب دادلي الرئيس التنفيذي لشركة بي.بي قطاع #النفط الصخري الأميركي سريع الخطى بأنه "سوق بلا عقل" لا هم له سوى الاستجابة لإشارات السوق بخلاف نظيريه في السعودية وروسيا.

ويحتاج قطاع النفط الصخري الأميركي، الذي ساعد #الولايات_المتحدة لتصبح أكبر منتج للنفط في العالم العام الماضي، لبيع الخام بأسعار بين 40 و60 دولارا للبرميل لكسب المال ويسارع لوقف المنصات العاملة عندما تصبح غير مربحة.

وفي أكبر صفقة في حوالي 20 عاما، اشترت بي.بي أصولا أميركية من بي.اتش.بي مقابل 10.5 مليار دولار العام الماضي.

وقال دادلي خلال مؤتمر أسبوع البترول الدولي في #لندن "الولايات المتحدة هي الدولة الوحيدة التي تستجيب تماما لإشارات السوق... مثل سوق بلا عقل. إنها فقط تستجيب لإشارات الأسعار. بخلاف السعودية وروسيا، اللتين تضبطان إنتاجهما استجابة لوجود تخمة أو عجز في إمدادات النفط، فإن سوق النفط الصخري الأميركية لا تستجيب سوى لأسعار النفط".

وانضمت روسيا، لأسباب ليس أقلها مواجهة ارتفاع الإنتاج الأميركي، إلى اتفاق عالمي لخفض الإمدادات مع أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول لدعم الأسعار.

وقالت إدارة معلومات #الطاقة الأميركية في أحدث تقرير لها، إن إنتاج الولايات المتحدة من الخام ارتفع إجمالا إلى رقم قياسي أسبوعي بلغ 12 مليون برميل يوميا.

وزادت مخزونات النفط الخام للأسبوع الخامس على التوالي لتصل إلى أعلى مستوياتها منذ أكتوبر/تشرين الأول 2017 ولامست الصادرات أعلى مستوياتها على الإطلاق.