تحد جديد يواجه نفط فنزويلا والإنتاج يهبط لـ870 ألف برميل

نشر في: آخر تحديث:

قالت #وكالة_الطاقة_الدولية اليوم الخميس إن معروض النفط العالمي انخفض في مارس آذار، إذ دفعت #العقوبات_الأميركية وانقطاعات الكهرباء، إنتاج الخام في فنزويلا إلى مستوى متدن طويل الأجل بلغ 870 ألف برميل يوميا، وهو ما يقل حتى عن المستوى الذي أعلنت أوبك أمس.

وأفادت الوكالة التي مقرها باريس في تقريرها الشهري "انقطاعات الكهرباء تشكل تحديا إضافيا لقطاع #النفط_الفنزويلي، الذي انتكس بالفعل بسبب انهيار الاقتصاد والفساد وسوء الإدارة والعقوبات الأميركية التي فرضت في الآونة الأخيرة".

وذكرت وكالة الطاقة أن تراجع الإنتاج 270 ألف برميل يوميا كان ثاني أكبر هبوط على أساس شهري في #فنزويلا ، ودفع إنتاج البلاد للانخفاض بمقدار 600 ألف برميل يوميا مقارنة مع مستواه قبل عام.

وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول " #أوبك " أمس الأربعاء إن فنزويلا أبلغتها بضخ 960 ألف برميل يوميا الشهر الماضي، بانخفاض قدره نحو 500 ألف برميل يوميا مقارنة مع فبراير شباط.