عاجل

البث المباشر

برنت فوق 62 دولاراً بعد تصريحات أوبك بشأن النفط الصخري

المصدر: سنغافورة - رويترز

ارتفع النفط اليوم الخميس بعد أن أظهرت بيانات للقطاع تراجعا مفاجئا في مخزونات الخام الأميركية، في حين جاء دعم إضافي من تصريحات مسؤول في أوبك عن نمو دون المتوقع لإنتاج النفط الصخري بالولايات المتحدة في 2020.

لكن حد من المكاسب إشارات متباينة بخصوص الطلب على النفط في الصين، أكبر مستورد للخام في العالم، حيث زاد الناتج الصناعي أبطأ من المتوقع في أكتوبر/تشرين الأول، لكن استهلاك المصافي من الخام سجل ثاني أعلى مستوى له على الإطلاق.

وكانت العقود الآجلة لبرنت مرتفعة 39 سنتا بما يعادل 0.6% إلى 62.76 دولار للبرميل، في حين زاد الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 39 سنتا أو 0.7% ليصل إلى 57.51 دولار للبرميل.

وكان محمد باركندو الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) قال أمس الأربعاء إن من المرجح خفض توقعات المعروض في 2020، ولاسيما من النفط الصخري الأميركي، مضيفا أن بعض شركات النفط الصخري في الولايات المتحدة لا تتوقع نمو الإنتاج أكثر من حوالي 300 إلى 400 ألف برميل يوميا.

وقال هوي لي، الاقتصادي لدى بنك أو.ٍسي.بي.سي في سنغافورة، إنه في حين دعمت تصريحات باركندو الأسعار، فإنه لا توجد طريقة واضحة يمكن لأوبك أن تتوقع بها إنتاج النفط خارج دول المنظمة.

وقال: "لا أتوقع تغيرات كبيرة في المعروض ولذا ستظل الأسعار داخل النطاق ذاته الذي لازمته منذ مطلع نوفمبر/تشرين الثاني".

وتتناقض تصريحات باركندو أيضا مع توقعات إدارة معلومات الطاقة الأميركية يوم الأربعاء بأن إنتاج الولايات المتحدة من النفط بصدد تسجيل مستويات قياسية مرتفعة جديدة هذا العام والعام القادم.

وقال معهد البترول الأميركي يوم الأربعاء، إن مخزونات الخام تراجعت على غير المتوقع 541 ألف برميل في الأسبوع المنتهي في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني، بينما توقع المحللون زيادتها 1.6 مليون برميل يوميا. وارتفعت مخزونات البنزين ونواتج التقطير، حسب ما أظهرته بيانات المعهد.

إعلانات

الأكثر قراءة