خفض حفارات النفط الأميركية لأول مرة منذ 3 أسابيع

نشر في: آخر تحديث:

خفضت شركات الطاقة الأميركية عدد حفارات النفط العاملة للمرة الأولى في 3 أسابيع مع مواصلة المنتجين المستقلين تنفيذ خطط لخفض الإنفاق على عمليات الحفر الجديدة لثاني عام على التوالي في 2020.

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة، إن شركات الحفر أوقفت تشغيل حفار نفطي واحد في الأسبوع المنتهي في الحادي والثلاثين من يناير/ كانون الثاني لينخفض إجمالي عدد الحفارات النشطة إلى 675.

وفي نفس الأسبوع قبل عام، كان هناك 847 حفاراً نفطياً قيد التشغيل.

وعلى مدار يناير تراجع عدد الحفارات النشطة للمرة الثالثة عشرة في الأربعة عشر شهرا الماضية في أعقاب زيادة في ديسمبر.

وهبط إجمالي عدد حفارات النفط النشطة، وهو مؤشر أولي للإنتاج مستقبلا، في 2019 بعد ارتفاعه في 2018 مع قيام شركات مستقلة للاستكشاف والانتاج بخفض الانفاق على عمليات الحفر الجديدة بينما يسعى المساهمون إلى تحسين عوائدهم وسط بيئة من أسعار النفط المنخفضة.