عاجل

البث المباشر

وزير الطاقة السعودي: أوبك لم تتخذ قراراً بشأن إنتاج النفط حتى الآن

قال إنه يتعين على أوبك+ ألا تتهاون بشأن فيروس كورونا

المصدر: الرياض - وكالات أنباء

قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، اليوم الثلاثاء، إن منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، لم تقرر بعد ما إذا كانت ستمدد أو تعدل اتفاقية خفض الإمدادات، وفقا لبلومبيرغ. وأشار في الوقت ذاته إلى أنه يجب عدم التهاون بشأن فيروس كورونا.

ومن المقرر أن يلتقي أعضاء أوبك الأسبوع المقبل في فيينا لتقييم سياساتهم المتعلقة بخفض الإنتاج.

وقال الوزير في تصريحات للصحافيين بشأن أوبك وحلفائها: "نحن على تواصل مع بعضنا بعضا في كل فرصة متاحة. الأمين العام لأوبك يحضر هذا المؤتمر، وكان بيننا للتو حديث. لم تنفد المقترحات بعد".

وأوضح أنه يتعين على أوبك+ ألا تتهاون بشأن فيروس كورونا، وفقا لرويترز. وقال الأمير عبد العزيز إنه يثق في أن كل عضو في مجموعة أوبك+ هو منتج نفط مسؤول ومتجاوب.

وقال للصحفيين على هامش مؤتمر في الرياض "كل مسألة خطيرة يجب التعامل معها بجدية". وأضاف الأمير عبد العزيز أنه يثق في أن كل عضو في مجموعة أوبك+ هو منتج نفط مسؤول ومتجاوب.

وأوصت لجنة من أوبك+ في وقت سابق من هذا الشهر بزيادة خفض المجموعة للإنتاج بمقدار 600 ألف برميل يوميا لتعويض فاقد الطلب على الخام بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد.

وقال الأمير عبد العزيز إنه يواصل النقاشات مع موسكو وإنه يثق في شراكة الرياض مع باقي مجموعة أوبك+. وتابع قائلا "لا يزال في جعبتنا أفكار ولم نغلق هواتفنا. هناك دائما سبيل جيد للتواصل عبر مؤتمرات هاتفية".

وارتفع النفط اليوم الثلاثاء مع سعي مستثمرين لتصيد الصفقات بشراء الخام بأسعار رخيصة بعدما هوى نحو 4% في الجلسة السابقة، إلا أن المخاوف من أن يؤثر انتشار فيروس كورونا خارج الصين على الاقتصادات الكبرى ويكبح الطلب على الوقود حدت من المكاسب.

وارتفع خام القياس العالمي برنت 19 سنتا ما يعادل 0.3% إلى 56.49 دولار للبرميل بحلول الساعة 0436 بتوقيت غرينتش بعد أن نزل 3.8% في الجلسة السابقة ليسحل أكبر خسارة في يوم واحد منذ الثالث من فبراير.

وفقدت العقود الآجلة للخام الأميركي 17 سنتا ما يعادل 0.3% إلى 51.60 دولار للبرميل لتتعافى من انخفاض 3.7% في الجلسة السابقة.

وهوت مخاوف الطلب بأسعار النفط والسلع الأولية، أمس الاثنين، في حين مُنيت الأسهم الأوروبية والأميركية بأكبر خسائر منذ منتصف 2016.

وفي الولايات المتحدة، من المتوقع أن ترتفع مخزونات الخام للأسبوع الخامس على التوالي، في حين يُتوقع أن تكون مخزونات المنتجات المكررة انخفضت بحسب ما أظهره أمس الاثنين استطلاع أولي أجرته رويترز للأسبوع المنتهي في 21 فبراير.

وأبلغ أمين الناصر الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية رويترز، أمس الاثنين، أن من المتوقع أن يكون تأثير فيروس كورونا على طلب النفط قصير الأمد وأن يرتفع الاستهلاك في النصف الثاني من العام.

كلمات دالّة

#أسواق, #النفط, #اقتصاد, #طاقة

إعلانات

الأكثر قراءة