عاجل

البث المباشر

أميركا تتحول إلى مستورد صاف للنفط.. وإنتاجها يتراجع رُغماً عنها

المصدر: دبي - شريف اليماني

رغم تعهد الولايات المتحدة الأميركية بالمساهمة في ضبط سوق النفط ومشاركة أعضاء منظمة أوبك وحلفائها في هذا الاتجاه، إلا أن خفض إنتاج لن يكون بإرادتها، كما أنها ستتحول إلى مستورد صاف للنفط بدءا من يونيو المقبل وخلال أغلب أشهر العام المقبل بالكامل، وفقا لبيانات حكومية أميركية.

التحول

وتتوقع إدارة معلومات الطاقة الأميركية أن الولايات المتحدة، أكبر منتج نفط في العالم، ستتحول مرة أخرى إلى صاف مستورد للنفط الخام في الربع الثالث من 2020، وخلال أغلب الفترة المتبقية حتى نهاية عام 2021.

وقالت إن هناك عددا قليلا من براميل النفط الأميركية متاحة للتصدير في ظل استمرار تراجع الإنتاج، بالإضافة إلي ذلك، فإن صافي التصدير للمنتجات البترولية سيكون عند أدنى مستوى في الربع الثالث من 2020، وذلك عندما يتراجع إنتاج المصافي الأميركية نتيجة تراجع الطلب على المنتجات المكررة.

موضوع يهمك
?
قدر معهد التمويل الدولي حصص أعضاء أوبك بلس من خفض الإنتاج، وكان أكبر تخفيض من نصيب السعودية ثم روسيا، ومثّلا معا تقريبا...

تعرف على الحصص المتوقعة لخفض إنتاج أوبك+ تعرف على الحصص المتوقعة لخفض إنتاج أوبك+ طاقة

وفي سبتمبر 2019، فاقت صادرات الولايات المتحدة وارداتها من النفط والمواد البترولية 89 ألف برميل في اليوم، وأصبحت صافي مصدر للنفط الخام للمرة الأولى منذ عام 1973، وفقاً لبيانات الإدارة.

وواصلت أميركا زيادة صادراتها، ليصل صافي الصادرات في فبراير إلى 1.79 مليون برميل، ومن المتوقع استمرار هذا الاتجاه حتى مايو المقبل.

وأضافت أنه مع التغير في سوق الطاقة العالمي، فإن متوسط صافي صادرات النفط الأميركي ستصل إلى 600 ألف برميل في 2020، وتتحول في العام المقبل، ليصل متوسط صافي وارداتها من النفط إلى 1.4 مليون برميل في 2021.

خفض الإنتاج

وبينما يؤكد ترمب على أن الولايات المتحدة ستشارك في استقرار سوق النفط بمشاركة أوبك بلس في التخفيض، يرى جاربيس إيراديان، رئيس المحللين الاقتصاديين لدى معهد التمويل الدولي، أن إدارة الرئيس الأميركي غير مسموح لها قانونا بتخفيض إنتاج النفط، لكنه يرى أن إنتاجها من النفط سيتراجع رغما عنها.

النفط الصخري

وأرجع إيراديان ذلك إلى أن الأسعار الحالية للنفط هي أقل من مستوى سعر التعادل الذي يحتاجه منتجو النفط الصخري، والذي يقدر بـ 45 دولارا للبرميل.

موضوع يهمك
?
كشف وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، أن وكالة الطاقة الدولية ستعلن الأربعاء عن تفاصيل مساهمة الدول من...

عبدالعزيز بن سلمان: تفاصيل مساهمات الدول خارج أوبك+ ستعلن قريباً عبدالعزيز بن سلمان: تفاصيل مساهمات الدول خارج أوبك+ ستعلن قريباً طاقة

وأضاف أن شركات الطاقة الأميركية خفضت الإنفاق وقلصت خطط الحفر مؤخرا، وهو ما سيؤدي بالتالي إلى تراجع إنتاج النفط خلال عامي 2020 و2021.

وتوقع إيراديان أن ينخفض متوسط إنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة إلى 12.3 مليون برميل يوميا في 2020، وهو أقل بـ 900 ألف برميل من متوسط الإنتاج في 2019.

أنشطة الحفر

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة من المتوقع أن يهبط بمقدار 194 ألف برميل يومياً في أبريل إلى حوالي 8.7 مليون برميل يومياً، مع تقليص المنتجين أنشطة الحفر بعد هبوط حاد في أسعار الخام.

وسيكون ذلك أكبر هبوط شهري في إنتاج النفط الصخري الأميركي منذ بدء الاحتفاظ بسجلات.

وقالت إدارة معلومات الطاقة إن الانخفاض في أبريل من المتوقع أن يعقبه هبوط قدره 183 ألف برميل يوميا في مايو إلى 8.53 مليون برميل يوميا والذي سيكون أدنى مستوى منذ يونيو 2019 وسادس شهر على التوالي من الانخفاضات.

وبحسب أرقام من وزارة الطاقة الأميركية، سجل مجمل إنتاج النفط الأميركي مستوى قياسيا مرتفعا عند 12.9 مليون برميل يومياً في نوفمبر 2019. ومن ذلك بلغ إنتاج النفط الصخري 9.1 مليون برميل يومياً، وهو أيضا مستوى قياسي.

إعلانات