ارتفاع قياسي بتكلفة تخزين النفط ومشتقاته.. 50% خلال شهرين

نشر في: آخر تحديث:

كشفت بيانات ارتفاع تكلفة تخزين النفط ما بين 50% إلى 100% خلال شهر فبراير ومارس، وكذلك ارتفاع تكلفة التخزين في كوشينغ من 20 سنتاً إلى 50 سنتاً للبرميل.

وتضاعف سعر التخزين إلى 4 يورو للمتر المكعب في ARA. كما ارتفعت تكلفة التخزين في برشلونة 23% إلى 3.5 دولار للمتر المكعب

ووفقا لبيانات "كيبلر"، فإن 85% من سعة التخزين العالمية البرية امتلأت.

ويقدر بنك UBS أن سعة التخزين البرية تتسع لـ900 مليون برميل، فيما تتسع خزانات الفجيرة لنحو 10 ملايين متر مكعب أو 60 مليون برميل.

خزانات الفجيرة

وتستهدف الفجيرة رفع سعة التخزين إلى 16 مليون متر مكعب في 2023.

ووافقت شركة بروج للاستثمارات البترولية والغاز الإماراتية على تأجير منشآت لتخزين النفط بالإمارات لشركة توتال الفرنسية وذلك في ظل سرعة نفاد أماكن تخزين الخام بأنحاء العالم.

وقال أحد المصادر للوكالة إن الشركة ستؤجر ستة صهاريج تخزين في إمارة الفجيرة لمدة ستة أشهر مع إمكانية تمديدها لستة أشهر أخرى.

وأضاف مصدران أن الصهاريج، التي تُستخدم لتخزين منتجات النفط، استقبلت بالفعل شحنات أولية، بحسب رويترز.

مخزونات أرامكو

إلى ذلك، تبلغ السعة التخزينية القصوى في كوشينغ أوكلاهوما 76 مليون برميل.

فيما تخطط أرامكو لتوسعة مخزوناتها الدولية في هولندا ومصر والإمارات واليابان.

وتقدر مخزونات أميركا الاستراتيجية بنحو 714 مليون برميل. وتبلغ مخزونات كل من الصين بـ 550 مليون برميل.

أما الخزانات في اليابان فتسع 528 مليون برميل، كوريا الجنوبية بـ 214 مليون برميل والهند بـ 39 مليون برميل.