عاجل

البث المباشر

أوبك+ تمدد خفض إنتاج النفط حتى نهاية يوليو

الدول التي لم تستطع خفض الإنتاج 100% سيتعين عليها التعويض لاحقاً

المصدر: دبي - العربية.نت

اتفقت أوبك وحلفاؤها المنتجون للنفط يوم السبت على تمديد خفض الإنتاج التاريخي البالغ 9.7 مليون برميل في اليوم لشهر إضافي في محاولة مستمرة لتحقيق التوازن في سوق النفط العالمية، وذلك في اجتماع افتراضي عبر الفيديو.

وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، إن أوبك+ قررت تمديد اتفاق إنتاج النفط بواقع 9.7 مليون برميل يوميا حتى يوليو

وقبل الاجتماع ، أبدى سوق النفط تفاؤلًا بشأن التوصل لاتفاق، حيث قفز يوم الجمعة خام غرب تكساس الوسيط 5.72٪ ليستقر عند 39.55 دولارًا ، في حين ارتفع خام برنت القياسي 5.78٪ ليستقر عند 42.30 دولارًا ، وهذا هو الأسبوع السادس على التوالي من مكاسب النفط، وأعلى تسوية منذ 6 مارس.

الاتفاق السابق

بعد اجتماع يوم السبت، سيمتد خفض 9.7 مليون برميل يوميا حتى نهاية يوليو، على أن تتم مراجعته على أساس شهري، وسيعقد الاجتماع التالي في 18 يونيو.

وبموجب الاتفاقية السابقة، التي تم تحديدها خلال اجتماع استثنائي استمر عدة أيام في أبريل، بدأت المجموعة المكونة من 23 عضوًا في خفض الإنتاج بمقدار 9.7 مليون برميل يوميًا في 1 مايو، والذي كان من المقرر أن يمتد حتى نهاية يونيو، على أن يتم خفض الإنتاج بعد ذلك بـ8 ملايين برميل يومياً لمدة 6 أشهر حتى نهاية ديسمبر من العام الجاري.

وجاء خفض الإنتاج - وهو الأكبر في التاريخ - مع تراجع الطلب على النفط بسبب وباء كورونا، وتقدر وكالة الطاقة الدولية أن ينخفض الطلب 8.6 مليون برميل يوميا في 2020، حيث بقي مليارات الأشخاص حول العالم في منازلهم في محاولة لوقف انتشار Covid-19. جاءت الضربة على الطلب مع استمرار المنتجين في ضخ النفط، مما أدى إلى تراجع خام غرب تكساس الوسيط ليباع بالسالب لأول مرة على الإطلاق، في حين انخفض برنت إلى أدنى مستوى في 20 عامًا.

منذ ذلك الحين، ارتفعت الأسعار بشكل مطرد مع بدء إعادة فتح الاقتصادات.

كما انخفض إنتاج الولايات المتحدة من 13.1 مليون برميل يوميًا في مارس إلى 11.2 مليون برميل يوميًا، وفقًا لإدارة معلومات الطاقة الأميركية. ولاتزال أسعار النفط أدنى 40٪ من أعلى مستوى سجل في يناير عند 65.65 دولار.

زيادة مايو ويونيو

كان مندوب في أوبك إن المنظمة وحلفاءها بقيادة روسيا سيتفقون على تمديد خفض الإنتاج حتى نهاية يوليو، على أن تراجع موقف السوق لاحقاً في يونيو لاحتمال التمديد لفترة أطول، بحسب وكالة "رويترز".

ونقلت "رويترز" عن مسودة إعلان أوبك+ أن الدول التي لم تستطع خفض الإنتاج 100% في مايو ويونيو سيتعين عليها التعويض من يوليو إلى سبتمبر.

كما نقلت "رويترز" عن مصدرين أن العراق وافق على الالتزام بحصة أوبك+ وخفض إنتاج النفط في الفترة من يوليو لسبتمبر تعويضاً عن الزيادة في مايو ويونيو.

موضوع يهمك
?
قال وزير الطاقة السعودي اليوم الجمعة إن أوبك وحلفاءها، فيما يُعرف باسم مجموعة أوبك+، يعكفون على عقد اجتماع بشأن سياسة...

وزير الطاقة السعودي: التنسيق جار لعقد اجتماعات لأوبك+ السبت وزير الطاقة السعودي: التنسيق جار لعقد اجتماعات لأوبك+ السبت طاقة

من جهة ثانية قال مسؤول إيراني في قطاع النفط لرويترز إن أمير حسين زماني نيا عين رسمياً السبت في منصب محافظ إيران لدى منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) خلفاً لحسين كاظم بور أردبيلي الذي توفي في مايو/أيار.

إيران والعراق

وكان زماني نيا، نائب وزير النفط، قد عين في الشهر الماضي قائماً بأعمال محافظ إيران لدى أوبك. وتوفي أردبيلي في 16 مايو أيار إثر إصابته بنزيف في المخ بعد أسبوعين من دخوله في غيبوبة.

وكان من المقرر تقليص التخفيضات إلى 7.7 مليون برميل يومياً في الفترة من يوليو تموز إلى ديسمبر كانون الأول.

وقالت مصادر بأوبك+ إن السعودية وروسيا اتفقتا على تمديد التخفيضات القياسية حتى نهاية يوليو تموز.

وقالت أوبك الجمعة إن المؤتمرات التي تُعقد عبر الفيديو السبت ستبدأ بمحادثات بين أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول في الساعة 1200 بتوقيت غرينتش ويليها اجتماع لمجموعة أوبك+ في الساعة 1400 بتوقيت غرينتش.

معدلات الامتثال

وقالت مصادر بأوبك إن تمديد التخفيضات مرهون بالامتثال لأنه يتعين على الدول التي أنتجت أكثر من حصتها في مايو/أيار ويونيو حزيران تعويض ذلك بخفض أكبر خلال الأشهر المقبلة.

وقالت مصادر بأوبك إن العراق وافق على تخفيضات إضافية. وللعراق إحدى أسوأ معدلات الامتثال في مايو وفقا لمسح أجرته رويترز لإنتاج أوبك.

ولم يتضح على وجه الدقة كيف سيخفض العراق إنتاجه ويتفق مع شركات النفط الضخمة التي تعمل في أراضيه على خفض الإنتاج. وقالت نيجيريا إنها تهدف أيضا إلى تحقيق الامتثال الكامل.

كلمات دالّة

#أسعار, #أوبك, #النفط, #اجتماع

إعلانات