النفط

أرامكو: الطلب الصيني على النفط سيظل قوياً في العام المقبل 

نشر في: آخر تحديث:

قال إبراهيم البوعينين رئيس الذراع التجارية لأرامكو السعودية إنه سيتعين على منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها التعامل مع "الكثير من مسائل الطلب" قبل زيادة الإمدادات في يناير/كانون الثاني 2021، بالنظر إلى خفض شركات تكرير النفط لاستهلاك الخام.

وتعتزم أوبك وحلفاؤها زيادة الإنتاج مليوني برميل يوميا من يناير/كانون الثاني بعد تخفيضات قياسية للإنتاج هذا العام مع تضرر الطلب بسبب فيروس كورونا، مما يصل بالتخفيضات الإجمالية لحوالي 5.7 مليون برميل يوميا.

لكن البوعينين قال في مقابلة مع جلف انتليجنس نُشرت اليوم الأربعاء "نرى ضغطا على هوامش التكرير ونرى أن الكثير من المصافي تخفض طاقة التكرير بما بين 50 و60%" أو يتوقف الكثير منها.

وتابع "لا اعتقد أن أنشطة (التكرير) يمكنها الاستمرار عند تلك المستويات (هوامش التكرير)".

بيد أنه أضاف أن من المرجح أن يظل الطلب الصيني على الخام سيظل قويا على الأرجح خلال الربع الرابع وفي 2021 إذ أن اقتصادها ينمو بينما يسجل بقية دول العالم أداء سلبيا.

وتعاني السوق من الكثير من الضبابية نتيجة زيادة الإنتاج في ليبيا على جانب الإمدادات وموجة ثانية من إصابات كوفيد-19 عالميا لاسيما في أوروبا على جانب الطلب.

ويعقد جهود بقية أعضاء أوبك وحلفاء من خارجها لكبح الإنتاج توقعات بأن يتعافى الإنتاج الليبي إلى مليون برميل يوميا في الأسابيع المقبلة.