عاجل

البث المباشر

المدن الجامعية استثمار يضاهي أثمن العقارات

المصدر: دبي - لارا حبيب

تشكل المدنُ الجامعية عادة فرصاً جيدة للاستثمار في عقاراتها خاصة أنه من السهل إيجادُ مستأجرينَ بسبب الطلب المستمر من الطلاب.

أظهرت دراسة أجراها مؤخرا موقع homes.com العقاري على 150 مدينةً جامعية في الولايات المتحدة أن عشْرَ مدنٍ جامعية تعطي عوائدَ تفوق 10% .

تم احتساب العوائد على أساس متوسط إيجارِ منازل من 3 غرف بالمقارنة مع أسعار بيعها.

من ناحية أخرى، أظهرت الدراسة أن عوائدَ مدينة بوسطن في massachutes الولايةِ الأم لعشرات الجامعات العريقة كـ"Harvard " و"MIT" من الأدنى وتقفُ عند 2.2%.

قد يكون تمويل العقار لغير المقيمين نقدا، أو عبر قرض مصرفي أو من شركات التمويل العقاري المحلية التي تعطيك عادة 60% من قيمته كونُك أجنبياً.

ولكنْ قبل التسرع وشراء العقار، لا بد من التنبه إلى كل المصاريف المصاحبة للعملية علما أنها تختلفُ من ولاية أميركية وأخرى.

على سبيل المثال: مدينة بوسطن، هناك بدايةً نفقاتٌ تدفع لمرة واحدة عند شرائك عقاراً تُدعى نفقاتِ الإغلاق أوClosing costs تضم بشكل أساسي نفقاتِ القرض يضاف إليها رسومُ تسجيل العقار وغيرُها و تشكل عادة 3-4% من قيمة العقار.

هذه النفقاتُ لا تضم عمولةَ الوسيط التي يدفعها البائع والتي عادةً تتراوحُ بين 4 إلى 6% من قيمة العقار.

أمّا النفقاتُ السنوية المتكررة التي تدفعُها عند امتلاك العقار فهي كالاتي:

ضريبة عقارية تختلف بين مدينةٍ وأخرى حتى في الولاية الواحدة ولكنْ عادةً تشكلُ سنويا 1% من القيمة المُقيمة للعقار.

" condo fees " أو مصاريفُ صيانة العقار في حالة كونه شَقةً في مبنى وهي تختلفُ من بناية إلى أخرى ، وقد تكون جدا متدنية كـ100دولار شهريا أو تفوق 1000 دولار شهريا في مبانٍ جديدة وفاخرة .

والمصاريف الاخرى التي يجب الانتباه لها كمستثمر أجنبي في عقار هي مصاريفُ إدارة العقار التي توكلها لجهةٍ مختصة قد تُدفع كنسبة من الايجار تتراوح عادة بين 5 إلى 10% أو رسوم ثابتة تُدفع شهريا.

إذا عند احتساب العوائد من تأجير العقار، لا بد من الاخذ بعين الاعتبار ضريبةَ العقار ومصاريفَ الصيانة ومصاريفَ إدارة العقار وكلُها مصاريفُ متكررة قد تؤدي إلى تآكلِ حتى 40% من الايرادات المحصّلة من الايجار.

إعلانات