30 ألف منتج بالدفعة التاسعة من برنامج سكني

نشر في: آخر تحديث:

أطلقت وزارة الإسكان السعودية #الدفعة_التاسعة من برنامج #سكني، والتي تضمنت 30.569 منتجاً، توزعت على كافة مناطق المملكة.

وتضمنت الدفعة تخصيص 14 ألف وحدة سكنية عبر برنامج البيع على الخارطة بالشراكة مع شركات التطوير العقاري، و9 آلاف أرض مجانية في عدد من مناطق المملكة، و7 آلاف وسب عمئة تمويل مدعوم بالشراكة مع المؤسسات التمويلية والمصارف المحلية.

ووصل إجمالي عدد المنتجات السكنية والتمويلية التي تم تخصيصها منذ إطلاق البرنامج مطلع العام الحالي إلى 215.75 منتجاً سكنياً وتمويلياً، قبل شهرين من ختام المرحلة الأولى من البرنامج والتي تستهدف الوصول إلى 280 ألف منتج سكني وتمويلي خلال هذا العام.

وأكدت وزارة الإسكان إنجاز ما يزيد على 75% من مستهدف هذا العام والبالغ 280.000 منتج سكني وتمويل.

والهدف هو رفع نسبة التملّك السكني إلى 52% كمستهدف لعام 2020 تماشياً مع رؤية المملكة 2030، إلى جانب توفير وحدات سكنية بخيارات متنوعة وجودة عالية وأسعار مناسبة بما يتماشى مع قدرة المستفيدين بما يتراوح بين 250 ألف -700 ألف ريال.

وأشارت الوزارة إلى إطلاق 12 معرضا لاستقبال المواطنين لإجراء عملية المعاينة والحجز للوحدات السكنية حول المملكة بأكثر من 20.000 وحدة سكنية متنوّعة.

حيث تم اكتمال حجوزات 4 معارض بعد أسبوعين من إطلاقها (مشروع شمال الرياض – مشروع المبرّز – مشروعا رابغ). وتتمركز أهداف الصندوق العقاري في ما يلي:

- إعطاء المواطن حرية الاختيار وخيارات أكثر تناسب دخله وجهة وطبيعة عمله مع شركات لا تشترط تحويل الراتب.

- خلق منافسة بين الممولين لإعطاء مزايا أفضل للمواطن.

- 57% من المستفيدين قاموا بحجز مواعيد في المركز وبدأوا في إجراءاتهم.

ووافق مجلس الإدارة على طلبات القروض التي لا تزال تحت الانتظار (حالة الطلب ساري)، والتي يرغب أصحابها التنازل عنها لأحد أقاربهم من الدرجة الأولى ممن تنطبق عليهم شروط الإقراض بالصندوق.

كما تمت الموافقة على إطلاق برنامج "ضمانات التمويل العقاري" والذي يهدف إلى توفير التمويل العقاري للمستفيدين المتقدمين لصندوق التنمية العقارية من قبل البنوك التجارية وشركات التمويل لتغطية نسبة المخاطر للجهات التمويلية، وذلك بالتعاون مع وزارة المالية ومؤسسة النقد، وذلك بهدف تمكين جميع الشرائح القادرة على السداد من تملك المسكن الملائم.